الخرطوم ٢٥-٢-٢٠٢٢م(سونا ) أكد د.عبدالعزيز النور رئيس حزب الوطن إن البلاد تعاني من إنسداد في الأفق السياسي وأزمة إقتصادية خانقة تتطلب تضافر كل الجهود والتسامي فوق الجراحات للخروج بالبلاد لبر الأمان.

وأشار رئيس الحزب خلال مخاطبته مساء اليوم بدار الحزب بالمقرن حفل تأبين القيادي الراحل وعضو المكتب السياسي بشير عبدالله ، اشار إلى ضرورة العمل من أجل تحقيق التوافق بين أبناء الوطن وتقديم المزيد من التنازلات في سبيل تجنيب البلاد مخاطر الإنزلاق نحو الإضطراب والفوضى وقال النور أن الوطن لايبنى بالأحقاد والضغائن مؤكدًا ضرورة تناسي المرارات والجلوس في مائدة مستديرة تحقق تطلعات الشعب في الحرية والسلام والعدالة مؤكدًا إيمان الجميع بمبادئ ثورة ديسمبر المجيدة. وأضاف أن الإستمرار في القمع لايؤدي الي حلول داعيًا إلى أهمية إجراء حوارات عميقة مع الشباب تستهدف قضاياهم وشواغلهم.

وقال رئيس حزب الوطن أن الساحة السياسية مليئة بالمبادرات ولكنها لاتلامس الحقائق مؤكدًا على عدم إقصاء الأخرين لضمان إستقرار الفترة الإنتقالية. 

من جانبه دعا الأستاذ عمر أبوروف رئيس المنبر الحر لرقابة الفترة الإنتقالية القائمين علي أمر السلطة الإنتقالية لأن يكونوا على مسافة واحدة من جميع الأحزاب والقوي السياسية. وقال أن الفترة السابقة شهدت تشاكسًا بين أطراف الفترة الإنتقالية أفضت إلى هذه الحالة الماثلة مبينًا أن قوي الحرية والتغيير لم تستمع للأخرين عندما كانت على سدة الحكم وهو ما أدى إلى هذا الوضع السياسي القائم.

يذكر أن حفل تأبين الراحل بشير عبدالله ، شاركت فيه قيادات سياسية وأهلية علي رأسهم الناظر هباني يوسف ناظر الكواهلة ورئيس المجلس الأعلى لتنسيقية الوسط والبروفسير أحمد التيجاني صالح أمير الهوسا والأستاذ عمر الطيب أبوروف  رئيس المنبر الحر لرقابة الفترة الإنتقالية والسيد/محمد الطاهر عبدالله رئيس حزب الوطن بإقليم النيل الأزرق

أخبار ذات صلة