الخرطوم ٩-٣-٢٠٢٢ (سونا)  عقدت الجمعية العمومية لمنظمة الإعلاميين السودانيين اجتماعا بوزارة الثقافة والاعلام ، قاعة الخير هاشم بحضور أعضاء الجمعية التمهيدية وممثل مفوضية العون الإنساني ، لانتخاب الضباط الثلاثة وبقية الأمانات.

وخاطب الاجتماع وكيل وزارة الثقافة والاعلام دكتور نصر الدين احمد محمد ، مرحبا بالجميع لاسيما المرأة السودانية التى تم الاحتفاء بها أمس ، داعيا الاعلاميين لتسليط الضوء على البناء والتنمية ، معتبرا الاعلام بكل ضروبه له رسالة خصوصية وسامية ، وحث الاعلاميين على المصداقية، مشيرا لمحاربة الاشاعة خاصة التي تأتي عبر وسائل التواصل الاجتماعي، مشددا على التدريب ورفع القدرات..

وأوضح دور الاعلام في الوحدة الوطنية  بوطن يسع الجميع بعيدا عن الكراهية، مؤكدا أن أبواب الوزارة مشرعة لكل الاعلاميين بكل ألوان طيفهم خدمة للرسالة الاعلامية.

 

في ذات السياق استعرض الامين العام للجنة التمهيدية للمنظمة، الاستاذ الهادي ميرغني حسن، ما قامت به المنظمة، داعيا لعمل تنسيقي مشترك مع المنظمات الدولية والاقليمية ، بالاضافة للمنظمات داخل الوطن ، حاثا على الالتزام بقانون المنظمة ، وتمنى ان تكون المنظمة فاعلة في الجانب الاعلامي و الطوعي..

و استعرضت خطاب النظام الأساسي للمنظمة  الأستاذة لمياء سليمان  الامين العام المناوب  للجنة التمهيدية  معرفة المنظمة وأنشطتها ، معددة اهداف ومهام الجمعية مشيرا الي قوانين المنظمة المستمدة من مفوضية العون الانساني.

وقدم الشاعر الكبير عبدالقادر ابو شورة شعرا وطنيا وكانت البداية برائعته حدق العيون ليك ياوطن التي تغنى بها فنان افريقيا الاول الراحل المقيم محمد وردي ،

كما تم تداول النقاش بين اعضاء المنظمة وتقديم المقترحات، وبعدها فتح  باب الترشيح للانتخاب وتم انتخاب الضباط الثلاثة بالاجماع ضم .

 الأستاذ سعد الدين حسن ، رئيسا والهادي ميرغنى، الامين العام، وسامية ابراهيم احمد  امينا للمال ومن بعدها تم انتخاب تسعة امانات.

وقد اجازت ممثلة مفوضية العون الانساني الأستاذة أميرة عبدالقادر اللجنة التنفيذية بكل اماناتها ونظامها الأساسي.

أخبار ذات صلة