الخرطوم 15-3-2022 (سونا)- أصدرت قوات الشرطة بيانا اليوم جاء فيه  تداولت الأسافير بالأمس فيديو يشير إلي إعتداء لأشخاص يرتدون الزي الشرطي علي معلمين بمدينة نيالا حاضرة ولاية جنوب دارفور ورغم إعلان بيان نفي لتلك الوقائع من مدير شرطة ولاية جنوب دارفور  وتشكيل مجلس تحقيق في واقعة دخول الحرم المدرسي تجاه الضابط قائد القوة التي  تصدت  لطلبة يقفلون الطريق الرئيسي  أمام مدرسة نيالا الثانوية بنين تؤكد رئاسة قوات الشرطة بأن المعلمين محل إحترام وتقدير وتبجيل ولانسمح بأن يكون بيننا او من منسوبينا من ياتي بمثل ما جاء بالمقطع وحرصا منا علي ذلك سنتابع نتيجة التحقيق العاجل في هذا المقطع  واتخاذ الإجراءات الرادعة والحاسمة تجاه مرتكبيه وما شاهدناه سلوك مرفوض جملة وتفصيلا ونؤكد قدرتنا للوصول  للحقيقة  و محاكمة مرتكبيه أو صانعيه مهما كان  وأن رئاسة الشرطةً ترفض وتدين مثل هذه التصرفات والسلوك المشين الذي لايشبه الشرطة وقيمها والعرف السوداني ولا تتردد في حسم وبتر مرتكبيه الذي لا يشرفنا أن يكون بيننا أو من منسوبينا أومن غيرهم من ياتي بمثل هذه الأفعال الوحشية مهما كلفنا ذلك  التحية والإجلال لمعلمينا وشعبنا ووطننا الذي تهون مهجنا وأرواحنا في سبيله ونتشرف بخدمته وحفظ أمنه.

أخبار ذات صلة