بورتسودان ١٥-٣-٢٠٢٢(سونا)- وصل نائب رئيس مجلس السيادة الانتقالي الفريق أول محمد حمدان دقلو، والوفد المرافق له الي ولاية البحر الأحمر اليوم. وكان في استقباله والي الولاية علي عبدالله أدروب وأعضاء حكومته وقادة واعيان  مدينة بورتسودان.

وفور وصوله أكد سيادته في تصريحات صحفية بمطار بورتسودان، انه بصفته ممثلا لمجلس السيادة، جاء ليقف فقط على قضايا ومشاكل الميناء، والسعي لحلها ، لينساب الصادر والوارد بطريقة آلية وسلسة، وسيناقش ذلك مع الجهات ذات الإختصاص، وزراء القطاع الاقتصادي والمختصين  لبحث حلول مرضية.

واشار دقلو الي أن القوات النظامية وحدة واحدة ومتماسكة وانه يمثل كل القوات.

ونفى سيادته ما يدور حول  توقيع  اتفاقية للميناء وقال لم نأت لتوقيع اي اتفاق يخص الميناء، وإنما جئنا مع المختصين ومع الوالي  لنحل مشاكل الميناء المتراكمة .

وأشاد سيادته بالاستقبال الكبير من حكومة ومواطني ولاية البحر الأحمر والادارات الأهلية والطرق الصوفية والطلاب والفنانين وجميع فئات المجتمع.

أخبار ذات صلة