الخرطوم 30-3-2022 (سونا) - رأست وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي أحلام مدني مهدي سبيل وفد السودان في الملتقى السنوي للاستثمار بالامارات . والمكون من بنك السودان ووزارة الماليه ومفوضية الاستثمار بولايتي القضارف ونهر النيل والجمارك والفنيين من وزارة الاستثمار ممثل في الادارة العامه للترويج والاتفاقيات وادارة العلاقات العامة والمراسم.

وعقدت السيده الوزيرة على هامش الملتقى اجتماعات مع العديد من الشركات ممثل في الصندوق السعودي للتنمية وشركة انفست العالمية ومستثمرين برازيليين وعدد من الشركات الأمريكية التي أبدت رغبتها الاستثمار في مجال الزراعة والتعدين.

وقدمت السيدة الوزيرة شرحاً لهذه الشركات حول قانون الاستثمار الجديد والفرص والمشروعات الجاهزة للاستثمار في السودان بالمركز والولايات.

وقالت قدمنا شرحا حول الاصلاحات التي قامت بها الدولة والممثلة في قانون الاستثمار الجديد وقانون الشراكات مع القطاع الخاص وقانون النظام المصرفي تسهيلاً لاجراءات وتحسين وتهيئة البيئة الاستثمارية حتى تكون جاذبة.

و أشارت الى انشاء شركة تأمين للاستثمار والعمل بنظام البوت والاستثمار المباشر، وأوضحت أن حكومتها تبدي الاهتمام الأكبر بالاستثمار. وأن وزارة الاستثمار والتعاون الدولي بذلت الكثير من الجهود لتحريك الشراكة مع المستثمر حتى تكون هناك  مكاسب مشتركه بين الطرفين.

وأكدت أن الدولة قامت بوضع استراتيجية متكاملة للاستثمار روعي   فيها الجوانب الاقتصادية والاجتماعية.

وفي ذات السياق عقدت وزيرة الاستثمار اجتماعا مطولاً مع مجلس رجال الأعمال السوداني بالشارقة وقفت خلاله على المشاكل والمعوقات التى تعترض عمل المجلس، وأعلنت عن رغبه المجلس  في قيام ملتقى للاستثمار بالشارقة نهاية العام الجاري.

وقالت أن مجلس رجال الأعمال السوداني بالشارقة طالب بصرورة استصحاب مجالس رجال الأعمال بالخارج في وضع قوانين الاستثمار.

أخبار ذات صلة