الخرطوم 5-4-2022 (سونا)- عقدت مجموعة الاتصال الوزارية العربية حول الأزمة في أوكرانيا محادثات مع  وزير خارجية أوكرانيا ، ركزت على الجهود المبذولة للتوصل لحل سلمي للأزمة.

وأكدت المجموعة خلال اللقاء علي ضرورة وقف اطلاق النار وإنهاء الأزمة على أساس القانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة ومبادئ حسن الجوار واحترام سيادة الدول وسلامتها الاقليمية.

وعبر الوفد العربي عن القلق من امتداد أمد الأزمة وتبعاتها الانسانية والسياسية والأمنية والاقتصادية.

وبحث الوفد العربي كذلك مع وزير الخارجية الأوكراني الجهود المبذولة لوقف النار والتوصل لاتفاق لحل الأزمة واستعادة السلم والأمن.

وأكد الوفد دعمه لمسار المفاوضات المباشرة بين الجانبين الروسي والأوكراني، واستعداده لإسناد هذا المسار بهدف التوصل إلى وقف العمليات العسكرية، تمهيدا لحل سياسي مستدام للأزمة على الأسس التي تنسجم مع ميثاق الأمم المتحدة وتحفظ سيادة أوكرانيا وسلامتها الإقليمية والمصالح المشروعة للطرفين.

وأكد الوفد العربي أنه يضطلع بهذا الجهد في ضوء علاقات العالم العربي المتميزة مع روسيا وأوكرانيا، وحرصا على الأمن والسلام.

وقد استمع الوفد من وزير خارجية أوكرانيا الي استعراض لنتائج المحادثات الجارية لتحقيق اتفاق أوكراني-روسي والموقف الأوكراني خلالها.

وأكد الوزراء العرب على أهمية استمرار التنسيق للحفاظ على سلامة الجاليات العربية الموجودة حاليا في أوكرانيا، وتسهيل عبور من يرغب منهم بالمغادرة إلى الدول المجاورة.

وبحث الجانبان خلال الاجتماع كذلك العلاقات الراسخة التي تربط العالم العربي بأوكرانيا  وشعبها الصديق.

وكان الوفد العربي الذي رأسه في زيارة بولندا السيد رمطان العمامرة  وزير خارجية الجزائر ، قد  اجتمع بوزير الخارجية البولندي فور وصوله إلى وارسو، حيث شكره الوفد على تسهيل مهمته لقاء الوزير الاوكراني في بلاده، وكذلك علي الاجراءات البولندية لتسهيل عبور المواطنين العرب الذين يغادرون أوكرانيا عبر بولندا.

كما بحث الوفد مع الوزير البولندي جهود حل الأزمة الاوكرانية وانعكاساتها،  والعلاقات العربية البولندية.

أخبار ذات صلة