الدمازين 11-4-2022 (سونا)- دشن الفريق أحمد العمدة بادي حاكم إقليم النيل الأزرق يرافقه عدد من أعضاء لجنة الأمن وقادة الأجهزة النظامية والأستاذ ميرغني مكي ميرغني الأمين العام لحكومة الإقليم اليوم ضربة البداية لمشروع تحديث وتطوير مطار الدمازين .

وإستمع الحاكم لتنوير متكامل حول الترتيبات الجارية لتنفيذ مشروع تحديث وتطوير مطار الدمازين بمحاوره المختلفة والجهود المبذولة في سبيل إكمال المشروع في وقته المحدد .

وأعرب بادي عن تقديره للجهات التي ظلت تساهم في دعم المشروعات التنموية بالإقليم في مقدمتهم المسئولين على المستوى الإتحادي بفضل الإستقرار الذي ينعم به الإقليم وأشاد بالدور المتعاظم لشركة مطارات السودان القابضة و حرصها على تأهيل مطار الدمازين ليصبح في مرتبة المطارات الدولية.

وأعلن أن مسيرة المشروعات التنموية ماضية للأمام بفضل إرادة شعب الإقليم في المجالات الخدمية المختلفة , ودعا مواطني الإقليم الى ضرورة التحلي بالصبر والعمل على إسناد المسيرة التنموية بالإقليم خلال المرحلة القادمة وأكد حرص حكومة الإقليم على دعم المشروعات التنموية في ظل الأزمة الإقتصادية الراهنة .

وتناول المكاسب الإجتماعية والإقتصادية والمكاسب الأخرى لمطار الدمازين , مشيراً للمقومات والمقدرات الطبيعية والإستثمارية التي يذخر بها الإقليم في مجال المنتجات البستانية والمنتجات الأخرى .

مدير مطار الدمازين أوضح أن مشروع تأهيل وتحديث مطار الدمازين يشمل مراحل متعددة في مقدمتها صيانة منطقة حركة الطائرات وتسوير المطار وإنشاء عدد من المرافق الخاصة بصالات الوصول والمغادرة للمسافرين وكشف أنه بنهاية المشروع يصبح المطار جاهزاً لإستقبال الطائرات الكبيرة والمتوسطة ، مشيراً لأهمية المشروع في إنعاش حركة الطيران في مجال خدمات المسافرين ونقل البضائع دعماً للإقتصاد المحلي والقومي الى جانب خدمة الأهداف الإستراتيجية  للبلاد .

أخبار ذات صلة