الخرطوم 12-4-2022 (سونا)- نظم المركز الإفريقي لدراسات الحوكمة والسلام والتحول الديمقراطي بالتعاون مع مركز دراسات السلام والتنمية بجامعة بحري، ورشة حول إجازة مقترح النص الموحد للمبادرات الوطنية بحضور ممثلي الأحزاب السياسية، حركات الكفاح المسلح وقيادات منظمات المجتمع المدني.

وقال أستاذ السياسات الخارجية بالمركز الدبلوماسي دكتور عبدالرحمن أبو خريز خلال مخاطبته الورشة التي انعقدت صباح اليوم بفندق كانون، إن هذه المبادرة الوطنية قد عبرت عن معظم قضايا ورؤى القوى السياسية والمجتمعية لتجاوز التحديات والمخاطر التي تواجه الفترة الانتقالية، وأن جوهر ومضمون هذه المبادرة هو التوافق الوطني الذي لا يقصي أحداً.

وذكر أبو خريز أن الفترة الانتقالية واجهت أزمة حقيقية بين شركائها بتصاعد الخلافات بينهما، عطفاً عن التعقيدات وتقاطعات المشهد السياسي، مبيناً أن هذه الأزمة ألقت بظلالها على مجمل الأوضاع السياسية والأمنية و الاقتصادية والاجتماعية، و إزاء هذه الأوضاع تداعت العديد من القوى السياسية والمجتمعية بإطلاق مبادرات وطنية، هدفت إلى توطين الحلول الوطنية للمشكلات السودانية ومناهضة التدخلات الخارجية التي أضحت مهدداً لسيادته الوطنية وأمنه القومي، كما أكدت المبادرات أن السودانيين قادرون على حل خلافاتهم دون تدخلات في شأنه الداخلي واختيارات شعبه.

وعلى الصعيد نفسه أمّن ممثل الجبهة الوطنية للتغيير الدكتور الرشيد علي عبدالله، على ضرورة التوافق الوطني بين أبناء الشعب السوداني كافة من أجل الوطن، داعياً إلى الحوار السوداني السوداني لحل الأزمة السودانية، مضيفاً أن الشعب السوداني شعب متسامح ومتعاون وقادر على حل مشاكله، مبيناً أن هذا النص من المبادرات الوطنية يمثل خارطة الطريق للخروج من الأزمة الوطنية الراهنة.

من جانبه شدد ممثل الحرية والتغيير(التوافق الوطني) الدكتور محمد زكريا، على ضرورة الشراكة بين العسكريين والمدنيين في الفترة الانتقالية واستكمال هياكل السلطة في مقدمتها المجلس التشريعي يمثل فيها المرأة ولجان المقاومة.

على صعيد متصل قال ممثل مبادرة الوفاق الوطني الشيخ موسى هلال إن تجميع المبادرات في مبادرة واحدة يهدف إلى انتفال الدولة إلى مرحلة ديمقراطية، مشيراً إلى أهمية المجلس السيادي وتكوين مجلس وزراء من كفاءات وطنية مستقلة يتوافق عليها السودانيون، داعياً إلى تنفيذ بند الترتيبات الأمنية وتوحيد القوات النظامية تحت مظلة القوات المسلحة وقائد عام واحد.

وأكد أن المبادرات الوطنية هي إحدى المساهمات التي تصل بالبلاد إلى بر الأمان.

أخبار ذات صلة