الجنينة 19-4-2022 (سونا)- اعلنت حكومة إقليم دارفور اليوم بغرب دارفور عن تدشين حقيبة رمضانية للنازحين والرحل والشرائح الضعيفة بولايات دارفور بهدف تخفيف أعباء المعيشة للمجتمعات.

وثمن أمين عام حكومة الولاية الأستاذ خميس علي عبدالله الدور الطليعي لحكومة الإقليم لتوفير كميات مقدرة من المواد التموينية للنازحين بالمعسكرات والشرائح الأخرى .

على صعيد متصل أكدت أمين عام حكومة إقليم دارفور د.توحيدة عبدالرحمن يوسف أن الخطوة تأتي على خلفية موجهات صدرت من حاكم إقليم دارفور القائد مناوي ليتم توزيعها لولايات دارفور ال (5) ،  وقالت أن حصة غرب دارفور تتمثل في الف جوال دخن، و2.333 جوال سكر.

وكشفت الأمين العام عن البدء الفعلي في بند الترتيبات الأمنية بمدينة الفاشر وذلك من خلال تجميع القوات بمنطقة جريدة السيل وقوامها 3 آلاف جندي وسيتم توزيعهم بولايات دارفور لحماية المدنيين والموسم الزراعي، داعية الشباب بضرورة الجلوس معا من أجل إرساء قيم التسامح والتعايش السلمي .

واضافت ان الشباب يعدون رأس الرمح في احداث التنمية والإستقرار بولايات دارفور.

وأعلنت دعم حكومة الإقليم لكافة المبادرات الشبابية الداعمة لعملية السلام بالمنطقة .

أخبار ذات صلة