دنقلا 21-4-2022 (سونا)- أوصت ورشة عمل رفع الوعي العام بقضايا التجارة والتجارة العالمية التي نظمتها وزارة التجارة والتموين الاتحادية بالتنسيق والتعاون مع حكومة الولاية الشمالية في ختام أعمالها بدنقلا بتأهيل البنى التحتية الموانئ والطرق والمعابر وتسهيل وتبسيط إجراءات التجارة الخارجية ومحاربة ممارسة الاجانب للتجارة والربط الشبكي بين الجهات ذات الصلة.

كما وصت بتفعيل دور النافذة الموحدة وإنشاء جسمًا رقابيًا لمتابعة إجراءات التجارة الخارجية وتجارة الحدود في الولايات والحد من إستيراد السلع الكمالية وحصر الاستيراد فقط علي السلع الضرورية والاستراتيجية وتوسيع صلاحيات الجمعيات التعاونية مما يمكنها من إستيراد السلع الضرورية والتي تهدف الي تحسين معاش الناس وتوفير قاعدة بيانات إلكترونية وضرورة التنسيق التام بين الجهات ذات لتسهيل إجراءات التجارة الخارجية .

وتضمنت التوصيات فتح أسواق جديدة ومتنوعة داخل الكوميسا وتفعيل قوانين المعالجات التجارية وتفعيل دور الملحقات التجارية بالخارج والاهتمام بتجارة الحدود وتبسيط إجراءاتها لزيادة مساهمتها في إستقرار سعر الصرف وإلزام المصدرين بمواصفات المنتجات والتأكيد علي التعامل بالرقم الوطني لاصحاب السجلات التجارية والتأكيد علي الحكومة الالكترونية والعمل بها في التجارة والتجارة العالمية ووضع خطط وبرامج طويلة الاجل وقصيرة الاجل مع التخطيط اللازم ودراسات فنية أكاديمية من مختصين والسعي للوصول للقيمة المضافة على المنتجات السودانية للمنافسة في السوق العالمي .

وتفعيل دور المواصفات والمقاييس لمتابعة الاستيراد والتصدير وتطبيق المواصفة وتقليل تكاليف الانتاج قدر الامكان للمنافسة والتركيز علي تدريب أصحاب المصلحة وتوحيد مصدر المعلومة الخاصة بالتجارة وضرورة الاسراع في توفير لائحة تجارة الحدود وضرورة إبرام إتفاقيات تجارة الحدود بين الولاية الشمالية والدول المجاورة وتحديد أسعار السلع المدرجة في إتفاقية تجارة الحدود الحالية وتفعيل وتنشيط إستمارة الحصر بمحطة دنقلا الجمركية للتعامل مع دولة ليبيا وربطها مع برنامج سلعتي.

كما اوصت بتشكيل لجنة فنية لتقييم مدى إستفادة الولاية من التكتلات الاقتصادية وضرورة تفعيل وتنشيط وتشغيل مطار دنقلا الدولي وإنشاء بورصة صادر الابل وضرورة تكوين مجالس متخصصة فيما يلي السلع القابلة للتصدير ودعم مشاريع الطاقة البديلة لمعالجة إختلالات الكهرباء ونشر الوعي بفوائد الانضمام لمنظمة التجارة الدولية واخيرًا تحسين العملة الوطنية .

أخبار ذات صلة