الدمازين 4-4-2022 (سونا)- وقف الفريق أحمد العمدة بادي حاكم إقليم النيل الأزرق اليوم لدى زيارته لمستشفى الصداقة السودانية الصينية بشمال مدينة الدمازين، على الترتيبات الجارية لافتتاح المستشفى خلال المرحلة القادمة. وأكد الحاكم حرص حكومة الإقليم على دعم المستشفى الصيني بما يمكنه من تقديم الخدمات الطبية المنشودة.

وأعرب عن تقديره لمواقف العاملين بالمستشفى بصورة عامة وشريحة النساء العاملات على وجه الخصوص.

ودعا إلى ضرورة العمل على تضافر الجهود من أجل إنجاح المسيرة التنموية في ظل الحكم الذاتي باعتباره يمثل برنامج عمل للأجيال القادمة.

وأكد الأستاذ جمال ناصر وزير الصحة أن زيارة الحاكم تجيء في إطار الاستعدادات لافتتاح المستشفى الصيني خلال المرحلة القادمة.

وأعلن أن السيد الحاكم أكد التزام حكومة الإقليم بتوفير كافة المعينات اللازمة لافتتاح المستشفى.

وأشاد بمواقف اللجان الشعبية بأحياء الهجرة وصادق دعمهم لمسيرة الأداء بالمستشفى الصيني.

الأستاذ حسين عيسى زايد ممثل اللجان الشعبية ثمن مواقف حكومة الإقليم وكبير حرصها على إعادة افتتاح المستشفى الصيني.

وأكد جاهزية المواطنين بالمنطقة لدعم الجهود الرامية لافتتاح المستشفى ومواصلة رسالته الاجتماعية بالمنطقة.

أخبار ذات صلة