الخرطوم 24-4-2022 (سونا)- التأم الاجتماع الدوري للإدارة العامة للتعليم الثانوي بوزارة التربية والتعليم بولاية الخرطوم . واحتضنت قاعة الأستاذ محمد الشيخ مدني اليوم فعاليات الاجتماع المثمر الذي خرج بتوصيات مطمئنة لكافة مكونات مجتمع ولاية الخرطوم. وقالت الأستاذة حياة صالح الحسين المساعد الفني لمدير المرحلة الثانوية بالوزارة، إن جلسة الاجتماع كانت لمناقشة تقارير المحليات والتأكيد على ضوابط الامتحان الجيد، إضافة إلى بنود أخرى تم التداول حولها بصورة علمية هادفة. وأبانت أن المشاركين في الاجتماع برئاسة الأستاذ عبدالكريم حسن محمد علي مدير المرحلة الثانوية بالوزارة قد استمعوا إلى التقارير المقدمة من مديري المرحلة الثانوية بالمحليات عن الفراغ من الامتحانات خارج الجدول لمواد (الأسرية - الفنون - التربية البدنية - اللغة الفرنسية)، حيث أكدت جميع المحليات بأنها قد أنجزت ذلك. وذكرت أن الاجتماع اطمأن على إجراءات عملية وضع الامتحانات لنهاية العام الدراسي للصفين الأول والثاني بالمدارس الثانوية التي ستنطلق يوم السابع من شهر مايو المقبل وقد تمت مراجعتها بواسطة المشرفين التربويين والموجهين الفنيين، مشددة على ضرورة مراعاة مواصفات الامتحان الجيد. وأوضحت أن الاجتماع درس المعالجات المطلوبة التي ستجري للصف الثاني الثانوي بسبب تأثره في العام السابق بجائحة كورونا مما أثر في التحصيل. وقرروا أن تتم المعالجة لسد الفجوة في المقررات الدراسية المؤثرة والمتصلة بالصف الثالث الثانوي، وذلك قبل البداية الفعلية للعام الدراسي القادم . وأشارت المساعد الفني إلى أن الاجتماع ناقش أيضا المسابقات الأكاديمية في الدورة المدرسية بشكلها الجديد وهيئتها الحديثة، وقد تم تنويرهم بهذا الأمر منذ بداية إنزاله على أرض الواقع كمنافسات مفيدة بين طلاب وطالبات المحليات. وابانت أن الاجتماع أمّن على ضرورة مراجعة كشوفات الطلاب والطالبات الجالسين لامتحانات الشهادة الثانوية من كافة مدارس المحليات السبع ومطابقتها مع ما ورد من شؤون الطلاب كمراجعة أخيرة لضبط الأداء وإجادة العمل.

أخبار ذات صلة