الخرطوم 14-5-2022 (سونا) - نادت حركة العدل والمساواة بضرورة اتباع فكرة التوافق بدلاً عن الاقصاء مشيرة الى ان السودان يحتاج لكل ابنائه دون اقصاء حتى يخرج من مستنقع الازمات.

وقال القيادي بالحركة  الاستاذ محجوب حسين محمد  الاعلامي والصحفي القدير المستشار الاعلامي لرئيس الحركة و أمين التخطيط الاستراتيجي بالحركة  والذي عاد اليوم الي ارض الوطن بعد غياب  عن البلاد استمر لمدة عشرة اعوام   في مؤتمر صحفي بمطار الخرطوم لحظة وصوله لارض الوطن قادماً من بلاد المهجر قال ان للحركة ارث نضالي يشهد به الجميع تمكنت من صناعته بالدم والنضال وشدد علي اهميه إبعاد مصطلح (الانا) من القاموس السياسي والتركيز على التوافق بين الجميع دون ميول للاقصاء مشيرا الي انهم حملوا السلاح ليس حباً او بحثاً عن السلطة وانما لتحقيق مبدأ المواطنة فقط والتي قال انها اس مشاكل السودان خلال العقود الماضية - على حد تعبيره- وقطع بان الشعب السوداني انجز مهمته عبر هذه الثورة التي يشهد لها العالم بالسلمية مما يدعو الجميع للعمل على تأسيس السودان وفق معطيات الدولة الحديثة واضاف( الدولة تحتاج لجراحات بيضاء

وحمراء حتي تعبر الى الافضل)

وكان في استقباله  بالمطارمستشار رئيس حركة العدل والمساواة الدكتور عبد العزيز نور عشر والاستاذ ادريس لقمة والقيادي السلطان ابراهيم هاشم وعدد من قيادات العدل والمساواة 

أخبار ذات صلة