الفاشر 19-5-2022 (سونا) -تفقد وفد من حكومة ولاية شمال دارفور برئاسة الأمين العام لحكومة الولاية بالانابة عيسى محمد احمد زروق اليوم المستشفيات الرئيسة بمدينة الفاشر ووقفوا على انتظام الخدمات الطبية باقسام الطوارئ بعد اعلان الكوادر الطبية والصحية عودة العمل جزئيًا عن لاضراب الذي نفذوه منذ العاشر من الشهر الجاري.

وقال الأمين العام المناوب لحكومة الولاية عقب الجولة التي شملت مستشفيات الفاشر التعليمي والجنوبي والنساء والتوليد والأطفال ومستشفيي السلاح الطبي والشرطة قال في تصريح صحفي  انهم اطمأنوا من خلال الجولة على عودة تقديم الخدمات الطبية باقسام الحوادث بتلك المستشفيات بعد إستجابة الكوادر الطبية والصحية للنداءات الإنسانية التي وجهت لهم والتي استجابوا لها بإعلان الفك الجزئي لاضرابهم، مؤكدا ان حكومة الولاية تقوم حاليا بمساعي حقيقية وجادة لمعالجة مشكلة إستحقاقات العاملين بالولاية خاصة العاملين في الحقل الصحي.

ومن جهته فقد أقر المدير العام لوزارة الصحة بالولاية الدكتور/  محمد إدريس ادم دليل بمشروعية مطالب الكوادر الطبية والصحية ولجميع العاملين التي قال إن حكومة الولاية تعمل للاستجابة لها من خلال الجهود المتصلة التي يبذلها والي الولاية المتواجد حاليا بالعاصمة الاتحادية الخرطوم، وعبر دليل عن شكر حكومة الولاية ووزارة الصحة  لاستجابة الكوادر الطبية للنداءت الإنسانية وعودتهم لممارسة العمل بصورة جزئية، معربا عن أمله في يتم حل مشكلة الاستحقاقات المالية للعاملين بالحقل الصحي حتى تعود المستشفيات الي تقديم خدماتها الطبية العلاجية بطاقتها الطبيعية والقصوى خلال الأيام القادمة.

وتشير(سونا) الي موجة الإضرابات التي استهلها المعلمون بشمال دارفور في الشهر الماضي  ولحق بهم  الكوادر الطبية والصحية  في العاشر من الشهر الجاري للمطالبة بتطبيق الهيكل الراتبي الجديد قد عمت خلال الأسبوع الجاري وزارات المالية والزراعة والمجلس الأعلى للثقافة والإعلام ، فيما أعلن العاملون بالبني التحتية والتنمية العمرانية بدء إضرابهم عن العمل اليوم .

أخبار ذات صلة