الخرطوم 21-5-2022 (سونا)- أقامت نظارة عموم قبيلة المسلمية بمدينة أم ضواً بأن، اليوم، ملتقى تفاكرياً، وذلك بحضور الدكتور التجاني السيسي رئيس قوى الحراك الوطني والدكتور أرور جمعة والدكتور فرح عقار وعدد من قيادات وأعضاء قوى الحراك الوطني وعدد من قادة الإدارات الأهلية ومشائخ الطرق الصوفية، وتشريف الشيخ عمر عبدالرحيم الشيخ العباس ودبدر ناظر عموم قبيلة المسلمية بالسودان، تحت رعاية الخليفة الطيب الجد الشيخ العباس ودبدر.

في مستهل اللقاء تحدث الشيخ عمر عبدالرحيم، مرحباً بالحضور. وقال "إن ما تمر به البلاد من من ظروف صعبة يتطلب تماسك وقوة الإرادة الاجتماعية والسياسية"

وأضاف الشيخ ودبدر أن هذا التجمع يؤكد تماسك الشعب ووحدته الوطنية، ويدعو لنبذ الفرقة والشتات. موضحاً أن مدينة أم ضواً بان مدينة رسالية أسسها الشيخ ودبدر على تقوى من الله، من أجل تعليم الناس وإصلاح ذات البين.

الدكتور التجاني السيسي رئيس قوى الحراك الوطني، أبان أن الحراك تم تأسيسه على قاعدة وطنية تدعو لتوافق أهل السودان.

وأعلن تضامنهم مع مبادرة الخليفة الطيب الجد ودبدر التي تم طرحها خلال اللقاء، مبيناً أنهم مستعدون للتفاعل معها.

ودعا السيسي لمحاربة الجريمة، وإيقاف حالة الهشاشة والسيولة الأمنية، مثمناً الإجراءات الأمنية الأخيرة.

وفي ختام اللقاء تمت إجراءات تكوين مجلس شورى القبيلة بكل سلاسة ورضاً من جميع الحاضرين.

أخبار ذات صلة