الخرطوم 28-5-2022(سونا ) -اوصت ندوة (مستقبل السياحة الصحية في السودان) بأهمية احكام التنسيق بين وزارتي السياحة والصحة لتعزيز المفاهيم الخاصة بانجاح هذا الضرب من السياحة في السودان. واقرت الندوة التي اقيمت  مؤخرا بالشراكة مع (مستشفي يونيفيرسال)  حيث خاطبها الدكتور عبدالعاطي المناعي الخبير في مجال السياحة الصحية رئيس مجلس ادارة (شركة ترافيكير للسياحة الصحية) ، ضرورة انشاء ادارة متخصصة (للسياحة الصحية) داخل وزارة الصحة والاهتمام بتعزيز المفاهيم الخاصة بتسهيل الاستفادة من امكانات المشافي الصحية في السودان . وطالبت التوصيات في الندوة التي قدمها الاعلامي المعروف محمد عبدالقادر بضرورة تحديد اسعار تراعي جودة الخدمة وامكانات العملاء في وقت واحد . واكدت الندوة ضرورة ان يكون العمل بين المؤسسات الصحية تكامليا لا تنافسيا وان يسعي الجميع لاعادة الثقة في العلاج بالداخل عبر التنسيق والتعاون المشترك.. وامنت توصيات الندوة علي اهمية الشراكة بين الاعلام والمؤسسات الصحية بهدف الترويج اللازم للامكانات المتقدمة التي تزخر بها المشافي في السودان وحذرت من ان اغفال هذا التعاون لن يفتح الافاق المرجوة لانجاح

السياحة الصحية في السودان. ونبهت الندوة الي اهمية الاهتمام بتدريب الكادر البشري المقدم للخدمة الطبية وعدم التعويل فقط علي الاجهزة المتقدمة والمباني الفخيمة واضافت ان الكادر البشري المدرب هو سر نجاح السياحة الصحية في كل الدول التي برعت في هذا المجال. ودعت الندوة الي ارساء اللوائح والقوانين والنظم ذات الصلة بانجاح السياحة العلاجية  وتوفير الدليل الذي يعين المرضي من دول الجوار علي اختيار الوجهة الصحيحة للعلاج داخل السودان، وطالبت بمعالجة القضايا المرتبطة بالتامين الطبي المعين علي انجاح برامج السياحة الصحية. وكان  الدكتور عبدالعاطي المناعي الخبير في مجال السياحة الصحية رئيس مجلس ادارة (شركة ترافكير  للسياحة الصحية ) خاطب الندوة مؤكدا وجود فرص بالسودان لنجاح هذا الضرب من السياحة حيث اشاد المناعي الاستاذ بطب الازهر والمتخصص في امراض الذكورة والعقم والتناسلية بامكانات عدد من المشافي بينها (مستشفي يونيفيرسال ) وقال انه يحوي اجهزة متقدمة غير موجودة في دول كثيرة يقصدها السودانيون للعلاج..

أخبار ذات صلة