الخرطوم 29-5 -2022 (سونا) - طالبت جمعية مكافحة سرطان العين للأطفال الصندوق القومى للتأمين الصحي بضرورة توفير الأدوية والأجهزة التشخيصية لعلاج حالات السرطان  ، بجانب نشر التوعية عبر فرق التأمين بالولايات.

  وكشف عضو ومؤسس جمعية  مكافحة سرطان العين للأطفال د.  بابكر هجا كبير استشاري جراحة الشبكية والجسم الزجاجى خلال فعاليات الورشة حول سرطان شبكية العين في الأطفال ، والتى انتظمت بمركز الإمدادات الطبية بالخرطوم  اليوم كشف عن 30% من الاصابات والحالات المرضية وراثية  و70% منها غير ذلك.

 مؤكداً أن الطفل يصاب بهذ المرض  من عمر عام الى ثلاثة أعوام ، وشدد الهجا على ضرورة مراقبة الأطفال  منذ الولادة ، واجراء الكشف المبكر تفادياً لمضاعفات وخطورة المرض ، وطالب الشركات والأجهزة الاعلامية بضرورة نشر الوعي المجتمعي.

من جانبها قالت د. سناء أحمد هاشم استشاري جراحة العيون أن من أبرز التحديات التى تواجة الجمعية قلة وهجرة الكوادر الطبية للخارج ، إضافة الى تأخير اكتشاف الحالات.

فيما قدم عدد من اختصاصي العيون أوراقاً في الورشة سعياً منهم الى الوصول لحلول لهذا المرض.

وحضر الورشة عدد من الأطباء واختصاصي العيون وشركات الأدوية والصندوق القومي للتأمين الصحي .واشادت الورشة بادارة وحدة الاعلام بالصندوق واهتمامها لتغطية فعاليات الورشة.

أخبار ذات صلة