الدمازين 29-5-2022 (سونا)- أكد الأستاذ داؤود إدريس داؤود، رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة بإقليم النيل الأزرق أهمية ودور التعليم في النهوض بالمجتمعات وإعداد أجيال المستقبل في كافة المجالات، حاثا الجميع على ضرورة تشجيع الأطفال والشباب خارج المدارس للحاق بركب التعليم.

وأضاف داؤود أن الحرب أثرت سلبا على البنيات التحتية للمؤسسات التعليمية خاصة المحليات الطرفية ، وفي ظل السلام تعمل الحكومة جاهدة لإعمار وتأهيل مؤسسات التعليم وتوفير المناخ الملائم المحفز والداعم للعملية التعليمية.

جاء ذلك لدى وقوفه على انطلاقة امتحانات التعليم الاساسي بمركز مدرسة خالد بن الوليد بالدمازين جنوب والاطمئنان على أحوال أوضاع المركز.

وثمن داؤود الجهود المقدرة لوزارة التربية والتعليم للوصول بالعام الدراسي لنهاياته رغم التحديات المختلفة.

وجدد داؤود اهتمام المجلس الأعلى للشباب والرياضة بدعم العملية التعليمية في اطار تنسيق الجهود وتكامل الأدوار والمضي قدما في تنشئة أجيال المستقبل تحقيقا للغايات المنشودة وترسيخا لمفاهيم العقل السليم في الجسم السليم.

أخبار ذات صلة