الخرطوم 30-5-2022 (سونا)- نظمت وحدة التمويل الأصغر ببنك السودان  المركزي أمس الأحد بدار إتحاد المصارف السوداني فعاليات ورشة حول إتفاقية قرض لتسهيل دعم البيئة المواتية للمشروعات الصغيرة والمتوسطة.

  و إفتتح الورشة الأستاذ سيف الدين حسن أحمد بري مدير عام وحدة التمويل الأصغر قائلا أن الورشة تهدف الى تسليط الضوء على إتفاقية قرض بين جمهورية السودان وصندوق النقد العربي بقيمة 95 مليون دولار  والعمل على كيفية الإستفادة من هذا القرض لقطاع التمويل الأصغر وهو الأمر الذي جعل الورشة تستهدف مديري التمويل الأصغر في البنوك والمؤسسات والوزارات بالإضافة للإكاديميين من مختلف الجامعات السودانية.

من جانبه أكد  الأستاذ حسن تبن مدير عام النقد الأجنبي بالبنك المركزي رئيس لجنة القرض على أهمية هذه الورشة في إستنفار الهمم من مؤسسات  التمويل الأصغر.

وتناولت الورشة ثلاثة أوراق قدم الورقة  الأولى قدمها الأستاذ معتصم مهدي مقرر لجنة القرض وممثل وحدة التمويل الأصغر في اللجنة حيث حوت الورقة على توضيح واف عن طبيعة إتفاقية القرض والمحاور التى تضمنها القرض والمتمثلة في تعزيز بنية التشريعات وتعزيز الشمول المالي لتمكين المشروعات الصغيرة والمتوسطة وتطوير منظومة الإستعلام بتوفير المعلومات وجودتها وتنمية وتعزيز القدرات من خلال التدريب وورش العمل وتوفير الحوافز المالية والضريبية لتمكين القدرة التنافسية بين شركات التمويل الأصغر. 

و تناولت الورقة الثانية التى قدمتها د. إشراقة خطاب من اكاديمية السودان للعلوم المصرفية والمالية  موضوع ريادة الاعمال وكيفية الإعداد لخلق عناصر لديها القدرة على ريادة الاعمال من خلال تنمية المهارات وتجويد الأفكار.

كما تناولت الورقة التى قدمها الاستاذ سيف الدين حسن احمد بري مدير عام وحدة التمويل الأصغر بالبنك المركزي  دور وحدة التمويل الاصغر لتهيئة البيئة المواتية للمشروعات الصغيرة والصغرى وحوت الورقة أيضا على الإنجازات التى حققتها وحدة التمويل الاصغر في هذا الاطار والمتمثلة في تحديث موقع الوحدة الالكتروني من خلال توفير كافة المعلومات وخلق منح علمية لكل مؤسسات التمويل الاصغر واستحداث شهادة إخصائي التمويل الأصغر.

 والجدير بالذكر أن الورشة تخللتها نقاشات بناءة عكست فيها العديد من الأفكار والمقترحات الهادفة لتطوير قطاع التمويل الاصغر بالبلاد.

أخبار ذات صلة