الفاشر ٥-٦-٢٠٢٢ (سونا)- تواصلت اليوم بقاعة وزارة الصحة بالفاشر حاضرة ولاية شمال ولليوم الثاني على التوالي أعمال الورشة التدريبية حول التوعية بمخاطر وعلاج الدرن التي نظمها برنامج الصحة الإنمائي لـــ(٢٥)  دارساً ودارسة من  الاعلاميين والمسرحيين

وأكد  إختصاصي الباطنية منسق برنامج مكافحة الدرن بالولاية دكتورعبدالله أحمد ضيفة أهمية التوعية والتبصير بمخاطر مرض الدرن الذي قال إنه يعد من الأمراض البكتيرية السريعة العدوى والانتشار بالرزاز المتطاير والكحة والعطس من أفواه المصابين حيث  إنه يصيب الرئة والغدد اللمفاوية ولكنه سهل العلاج بحسب د ضيفة. الذي دعا الأصحاء إلى القيام بدورهم  فى محاربة مرض الدرن من خلال تقديم الدعم المعنوي للمرضى.

وحث منسق برنامج مكافحة الدرن المرضى بالانتظام فى تلقي العلاج واتباع السلوك الصحي السليم  الذي يساعدهم في التعافي من المرض.

فيما قدم  منسق الاعلام والعلاقات العامة ببرنامج الصحة الإنمائي المركزي الاستاذ طارق بكري أحمد ورقة حول الوضع الراهن لمرض الدرن متناولاً الأنواع والأعراض والمسببات وكيفية علاج مرض الدرن، وقال إن الدرن قابل للشفاء بأسهل مما يكون ، مبينا أن جميع العمليات التشخيصية والعلاجية  تقدم مجاناً  بالمراكز المخصصة للعلاج، مؤكداً أهمية الأدوار التي يقوم بها الاعلام فى نشر التوعية في أوساط المكونات المجتمعية، مشددا على ضرورة اتباع الإرشادات الصادرة من مراكز الدرن التي تحتم على المريض الالتزام بالضوابط التوعوية والعلاجية والمتابعة الدورية.

  كما استمع المشاركون في الورشةإلى محاضرة ثالثة من الاستاذ إسماعيل أحمد منسق برنامج الصحة الانمائى بالولاية عن أهمية العمل التطوعي متناولاً فيها عدداً من المحاور الرامية لإسناد برنامج مكافحة الدرن.

أخبار ذات صلة