الخرطوم 6-6-2022(سونا)-اطلعت عضو مجلس السيادة الإنتقالي دكتورة سلمى عبد الجبار المبارك على التحديات والعقبات التي تواجه تنفيذ خطط وبرامج جامعة القضارف.

 ولفتت خلال لقائها بمكتبها بالقصرالجمهوري اليوم، وفد الجامعة، برئاسة البروفيسور إبتسام الطيب الجاك، الى ضرورة العمل على دعم مؤسسات التعليم العالي والبحث العلمي في كافة المجالات بما يخدم خططها واستراتيجياتها.

واكدت عضو مجلس السيادة ، على ضرورة توفير الدعم اللازم والمعينات الفنية اللوجستية، لتطوير وتهيئة بيئة الدراسة بالكليات المختلفة، مشيرة الى أن جامعة القضارف تمتاز بخصوصية بوصفها جامعة حدودية.

من جانبها أوضحت بروفيسور إبتسام الطيب مدير الجامعة، في تصريح صحفي، أن الوفد أطلع الدكتورة سلمى، على العقبات التي تعترض مسيرة الجامعة، والمتمثلة في الإجلاس وإنشاء قاعات للدراسة وتهيئة البيئة الداخلية، مشيرة الى ان عدد الطلاب بالجامعة يقدر بعشرة آلاف طالب، تمثل نسبة الطالبات منهم 80٪ ، مما يستوجب العمل على توفير المعينات والخدمات الضرورية لهن. 

وأعربت مدير جامعة القضارف، عن أملها في أن ترعى عضو مجلس السيادة د. سلمى، برامج الجامعة حتى تعود لسابق عهدها في الريادة والعطاء الوطني. 

 

أخبار ذات صلة