الخرطوم 7-6-2022(سونا)-  بحث وزير الثروة الحيوانية الأستاذ حافظ  إبراهيم  عبد النبي  مع  السفير الصيني بالسودان ماشين مين التعاون المشترك والتنسيق المثمر بين السودان والصين في كافة مجالات الثروة الحيوانية  بما يخدم  مصلحة ومنفعة  البلدين.

وقال الوزير لدي لقائه بمكتبه  امس السفير الصيني بالسودان ، إننا نتطلع  الي تطوير العلاقات  بين البلدين  ومساهمة الصين في إقامة مسلخ غرب أمدرمان لتنمية الثروة الحيوانية والنهوض بها.

ودعا عبد النبي  الصين الي  الإستثمار في الثروة الحيوانية والدخول في شراكات حقيقية مع الوزارة  آملا أن تعود بفائدة كبيرة لمصلحة البلدين والمساهمة في تعزيز التبادل التجاري بين الشعبين.

وأكد عبد النبي أن الصين ظلت داعمة للسودان في كافة المجالات  ومنها  ايجاد فرص في التدريب وبناء القدرات والبحث العلمي للعاملين في قطاع الثروة الحيوانية.

وأكد جاهزية وزارته في إنشاء وتنفيذ المسلخ في أسرع وقت ، متعهدا بحل التحديات والعقبات التي تواجه إنشاء المسلخ والمشروعات التي تود الصين إقامتها في السودان في مجالات الثروة الحيوانية.

ومن جانبه أكد السفير الصيني بالسودان ما شين مين إستعداد الصين للتعاون والتنسيق في الإستثمار في مجالات الثروة الحيوانية، مؤكدا علي ان إنشاء المسلخ يعد من المشروعات  النموذجية التي يعود بالمنفعة  للبلدين  ويقدر تكلفة المسلخ ب ٤٩٠ مليون يوان صيني وسيكون من أكبر المشروعات في منطقة شمال أفريقيا ويعتبر ركيزة أساسية لتطوير قطاع الثروة الحيوانية.

أخبار ذات صلة