الخرطوم 7-6-2022(سونا)-اطلق الأمين العام للمجلس القومي للتخصصات الطبية نداءً عاجلا للأطباء السودانيين بدول المهجر وللهيئات ورجال الاعمال لدعم وتكملة مشروع مركز المحاكاة والمهارات السريرية.  و قال د. احمد فرح شادول الأمين العام للمجلس في حوار مع وكالة السودان للانباء  ينشر لاحقا ان المجلس يبحث عن جهة تقدم دعما للمشروع حتى يرى النور. وأضاف أن مركز المحاكاة والمهارات السريرية هو المشروع الثاني والمهم للمجلس وهو مركز بمواصفات عالية وعالمية وسيكون طفرة كبيرة للتعليم الصحي بالبلاد ويوفر فرصا كبيرة لضمان سلامة المريض اولا واتاحة فرص مهارات التدريب للأطباء والنواب قبل المباشرة مع المريض، وقد أصبحت مثل هذه المراكز  واحدا من أهم معايير المهارات العملية التدريبية في مجال التعليم الطبي.  وقال شادول قطعنا في المشروع شوطا  ونبحث عن جهة لتكملة المباني والاجهزة والاثاث واردف قائلا ان الخطة ، المعدات، الاحتياجات  والتكلفة جاهزة نتمنى أن نجد جهة تتبنى تمويله، كاشفا عن اتفاق مع الكلية الملكية الكندية لدعم تدريب العاملين بالمركز في حالة اكتماله.

وشكا شادول من الدعم المالى غير الكافي لتغطية أنشطة المجلس سواء في التدريب اوالامتحانات، أو المدربين ودعا وزارة المالية الاتحادية بالسماح للمجلس للاستفادة  من ايراداته الذاتية لتغطية نفقاته، وان يعامل معاملة التعليم العالي، وطالب شادول الحكومة  بتوفير مقر لمجلس التخصصات الطبية يسع العدد الكبيرة من النواب والمتدربين والمدربين. وذكر ان  مقر المجلس أنشأ عام  ١٩٩٥، وخصص ل ٦ تخصصات لعدد ١٥٠ متدرب، حاليا به ٥٩ تخصص واكثر من ١٠ آلف و٥٠٠ متدرب واكثر من ٢ الف مدرب ولم يعد يسع هذا العدد الكبير لذا نطالب الجهات الرسمية بتوفير مقر يسع الاعداد الكبيرة الموجودة حاليا  من النواب  وتنفيذ مشاريع تطوير مجلس التخصصات الطبية.

أخبار ذات صلة