الخرطوم 9-5-2022(سونا) - دعا دكتور هيثم عثمان عوض الكريم الباحث بمركز تكنلوجيا الجلود للاهتمام بالجلود واعتبارها سلعة استراتيجية والتعامل معها بقرارات سيادية ،مشيراً الى اختلاف القوانين فى كل ولاية والمسالخ فى يد المحليات لا علاقة لها بالعمل القومي .

وقال في تصريح (لسونا) ان المركز عمله بحثي ارشادي تدريبي يوضح التقانات الحديثة ليتم رفعها لصناع القرار ،وقال للأسف ان الجهات المسئولة بعيدة عن التكنلوجيا ودائما يلجأوا للحلول البسيطة .

واشار الى ان  استراتيجية القيمة المضافة للجلود التى ظلوا ينادوا بها منذ عام 2012م والتى تهدف الى ان يكون العائد مليار و400 مليون دولارا بحلول عام 2025م ،مبينا ان العائد حاليا وخلال فترة الكورونا لا يتجاوز 4 ملايين دولارا وذلك ناتج لضعف السياسات .

واكد ان الجلود فى فترة من الفترات كانت تشكل 35% كعائد للدخل القومي وتعد سلعة استراتيجية يجب الاهتمام بها .

واوضح ان 80% من الذبيح خارج المسالخ خلال عيد الاضحى وتركيز المواطنين على اللحم دون النظرة للجلود كثروة قومية يجب الاستفادة منها وتعرضها للتلف بجانب المشاكل البيئية التى تسببها .

واشار الى التقانات المقترحة التى قدمها المركز بتوفير سلخانات متحركة تساهم فى نظافة البيئة وترفد خزينة الدولة بعائد مادي .

 

أخبار ذات صلة