الدامر 9-6-2022 (سونا)- أعلن وزير الصحة الإتحادي المكلف الدكتور هيثم محمد إبراهيم عن تعهد وزارته على توفير معينات العمل المطلوبه في المجال الصحي بنهر النيل على رأسها جهاز الأشعة المقطعية وجهاز التشخيص والفحوصات الدقيقة وجهاز الرنين المغناطيسي .

جاء ذلك لدى زيارتة التفقدية للولاية للوقوف ميدانيا على عدد من المرافق الصحية شملت مستشفى شندي  والمك نمر ومركز الأورام بمحلية شندي وقسم حديثي الولادة بمستشفى الدامر بمحلية الدامر ومركز العلاج التشخيصي بمحلية عطبرة .

 رافق وزير الصحة  في زيارتنه مدير الإدارة العامة للطوارئ الصحية ومكافحة الأوبئة منتصر محمد عثمان وممثل مدير الإدارة العامة للطب العلاجي عصام حسن ومدير الوكالة القومية للطوارئ محي الدين حسن حاج حمد.

وأكد الوزير الإتحادي أن نهر النيل تمتلك جميع مقومات النجاح التي تؤدي بدورها للنهوض بواقع الصحة بالولاية ، كاشفا عن الشراكات الجديدة التي تسعى لها الإتحادية في إنشاء مركز الإصابات للرعاية الطبية الطارئة لتلقي الرعاية اللازمة لمصابي الحوادث المرورية بحوش بانقا وتقليل الوفيات سيما وأن نهر النيل تعد الثانية من حيث معدل الحوادث المرورية لياتي العمل بالتعاون مع شرطة المرور وحكومة الولاية بالإضافة  إلى برنامج الإسعاف القومي مع التزام نهر النيل بتوفير الكوادر لتأهيلهم بالتدريب وتأهيل وإعادة تصميم حوادث قسم الطوارئ بمستشفى عطبرة وفق نظام الطوارئ ليصبح نموذجا يعمم على بقية الولايات. 

الي ذلك أكد والي ولاية نهر النيل المكلف محمد البدوي عبد الماجد أبو قرون سعيهم الدائم لتوطين العلاج بالولاية لتقليل تكاليف نفقات العلاج خارج الولاية ، بالاضافة الى تشجيعهم للاستشاريين وكبار الأطباء من أصحاب الخبرة للإستفادة منهم في تطوير العمل الطبي بالولاية..

وأشار أبوقرون لأهمية الزيارة التي قام بها وزير الصحة الاتحادي للوقوف ميدانيا على حجم الاعمال الامر الذي لا تعكسه التقارير المكتوبه ووصفه بالخطوه الكبيرة من الاتحادية ذات مكاسب مشتركة والتي جاءت نتيجة طبيعية لزيارات حكومة الولاية المتكررة للمركز لدعم ومسانده الولاية  لتقدم افصل ما لديها في مجال الصحة خدمة  لإنسان الولاية..

كما دعا البدوى إلى ضرورة  تنسيق وتوحيد الجهود الرسمية والشعبية في إنشاء وتأهيل المراكز الصحية مشيرا الى الدعم الذي يتبناه الأفراد بالولاية على سبيل المثال لا الحصر مستشفى العيون التخصصي بالدامر الذي التزم به أشرف الكاردينال ومستشفى عمر مجذوب البشير والذي التزم به أحد أبناء الدامر المغتربين بدول المهجر..

و تحدث وزير الصحة الولائي المكلف عبد المنعم بله حول زيارة وزير الصحة الإتحادي التفقدية للمؤسسات الصحية بنهر النيل ، مؤكدا رفعهم لخطة طموحة تعالج كافة مشاكل وتحديات الصحة التي تمت مناقشتها باستفاضة مع الصحة الاتحادية عبر إداراته المتخصصة حيث أبدت بدورها التزامها التام بتوفير كافة المطلوبات في الحقل الصحي بجميع جوانبه العلاجي والوقائي.

أخبار ذات صلة