الخرطوم فى 14-6-2022م(سونا)  أشاد الأستاذ صديق حسن فريني مدير عام وزارة التنمية الإجتماعية ولاية الخرطوم والوزير المكلف بالدور المتقدم للمديرين التنفيذيين في دعم العمل الإجتماعي عبر إدارات التنمية الإجتماعية بالمحليات السبعة وفي إسناد البرامج والأنشطة المختلفة التي تستهدف الشرائح الضعيفة في المجتمع مشددا علي اهمية التنسيق بينهم وإدارات التنمية والإدارات برئاسة الوزارة في إنفاذ الخطط والمشروعات وامتدح سيادته المجهودات التي تبذلها مديرات التنمية رغم العقبات التي تواجه سير العمل في المحليات داعيا الي المرونة في التعامل وإستنهاض المجتمع والبحث عن مواعين لزيادة الميزانيات عبر الشراكات والخيرين وإعلاء قيمة التكافل في المجتمع واقترح وجود منسق لشؤؤن المحليات للمتابعة والإشراف

جاء ذلك لدي لقائه مديرات التنمية الإجتماعية بمحليات ولاية الخرطوم بمكتبه ظهر اليوم بحضور مدير الإدارة العامة للشؤؤن المالية والإدارية ومدير الإدارة العامة للإستراتيجية والمعلومات في إطار تفعيل العمل الإجتماعي حيث بحث اللقاء العديد من الموضوعات واستمع فريني الي تقرير مفصل لكل محلية علي حدة جاءت في مجملها متشابهة خاصة المشكلات الخاصة بالدعم الإجتماعي والتقاطعات بين الإدارات المختلفة وعدم التنسيق علي المستوي الراسي والأفقي والتدريب والترقيات والحوافز والقوي العاملة ووسيلة الحركة والمراكز الإجتماعية داخل الأحياء.

ووجه فريني بالبدء في تشكيل القطاع الإجتماعي فورا لتوحيد البرامج والأنشطة بالمحليات وإنزال الدعم الإجتماعي بالتدريج في المحليات بالإضافة إلي إجتماع دوري لمدراء التنمية نصف شهري، وضع خطة منفصلة لكل محلية تكون منسجمة مع السياسات الإجتماعية للدولة.

وامن الاجتماع علي قيام دورات تدريبية لكتابة التقارير والنظر في إشراف إدارات التنمية علي الأسر البديلة ومد الإدارات بالقوي العاملة وتفعيل المراكز الإجتماعية والاهتمام بالمبادرات الإجتماعية وإعادة توزيع القوي العاملة.

أخبار ذات صلة