الخرطوم 15-6-2022(سونا)

اتفق الجانبان السودانى والجنوب سودانى على التعاون  المشترك فى مجال التعدين ،ونقل الخبرات والتجارب والمعلومات الجيولوجية التى يتمتع بها السودان لدولة حنوب السودان الشقيقة ، وذلك خلال جلسة المباحثات التى جرت اليوم بوزارة المعادن برئاسة وزير المعادن محمد بشير ابو نمو، ووزير التعدين بجمهورية جنوب السودان مارتن قاما والوفد المرافق له ،بحضور عدد من مديرى الادارات بالوزارة والشركات التابعة لها.

 واوضح الاستاذ محمد بشير ابونمو وزير المعادن فى تصريح صحفى مشترك مع نظيره الجنوب سودانى  ان الجلسة استعرضت افاق التعاون المشترك بين البلدين فى مجال المعادن ، وتبادل الخبرات خاصة فى جانب التعدين التقليدى ، حيث طلب الجانب الجنوب سودانى خبرات السودان فى مجال الاشراف والرقابة والتطوير ودراسة الانصبة ونقل تجربة شركة الموارد المعدنية فى هذا الجانب.

 واضاف ان المرحلة المقبلة ستشهد عملا مشتركا بين البلدين ، وخلق فرص تدريب للجانب الجنوبى ،ونقل التجارب خاصة ان السودان يمتلك معلومات جلوجية باعتبار البلدين كانا دولة واحدة وان التعاون بينهما حتمى واستراتيجى.

من جانبه اعرب السيد مارتن قاما وزير التعدين بجمهورية جنوب السودان ،عن سعادته بوجوده فى السودان ،فى هذه الزيارة الاولى من نوعها ، مشيرا الى انه تم التباحث حول العلاقات الازلية  التى تربط البلدين ، والتعاون فى المجال الجيلوجى وتبادل الخبرات والمعلومات.

واكد حاجة دولته لخبرات السودان فى التنقيب عن المعادن ، والابحاث الجيلوجية ، وان الزيارات ستتواصل للسودان وسيعملون على ترجمتها لصالح البلدين والشعبين .

وزار الوزير والوفد المرافق له  اليوم مصفاة الذهب بالخرطوم ووقف على التجربة السودانية فى تصفية الذهب ،كما سيقوم غدا بزيارات مماثلة للشركات التابعة لوزارة المعادن ، للاستفادة من التجربة السودانية فى هذا المجال.

أخبار ذات صلة