الخرطوم 16-6-2022 (سونا) - إحتفل المجلس القومي لرعاية الطفولة بيوم الطفل الأفريقي اليوم،  وتلى الأمين العام للمجلس دكتور عبدالقادر عبداالله آبوه ، البيان الخاص بالإحتفال  الذى يوافق يوم 16 يونيو من كل عام ، مؤمناً على العمل من أجل حماية ورعاية الطفولة لتحقيق أهداف التنمية المستدامة .

وقال إننا ندرك الظروف الإستثنائية التى تمر بها البلاد على المستوى الفردى والجماعي على الجهاز التنفيذى للدولة ، متمنياً أن تذلل هذه الظروف حتى ينعم الأطفال بالحماية والرعاية وأن يتمتعوا بكل حقوقهم التى كفلتها لهم الإتفاقيات الدولية والإقليمية.

وأكد دكتور أبوه على أن الأطفال هم الفئة الأكثر هشاشة وتحتاج منا للكثير ونحن الآن نحتفل بيوم الطفل الأفريقي، وصرح دكتور أبوه بأن المجلس بصدد وضع خطة لمنع زواج الأطفال كما أنه تم إصدار المادة (141) التى تجرم بتر/ تشويه الأعضاء التناسلية للأنثى والمادة (47) ب ، قائلاً إن كل هذه المواد هدية لأطفالنا فى الإقليم الأفريقى والعربى وهى من صميم تحقيق أهداف التنمية المستدامة حتى نحقق حياة إيجابية للأطفال وسوف نعمل على تفعيل هذه القوانين ومناصرتها ، و أمن على أن الأطفال يحتاجون للمناصرة والحماية ، منادياً بتفعيل سياسة الحماية والمسئولية المجتمعية للأطفال.

 فى ختام حديثه ناشد دكتور أبوه وزير التربية والتعليم أن تكون الخلاوى تحت مظلته وأن يقف عليها وتنظيم عملها.

أخبار ذات صلة