الدامر في 22-6-2022 (سونا)- احتفلت شرطة ولاية نهر النيل اليوم بختام امتحانات الشهادة الثانوية وذلك لتنفيذها للخطة التأمينية التي وضعتها رئاسة شرطة الولاية لإنجاح هذا الحدث التعليمي السنوي الذي يعتبر تأمينه وحمايته من أهم واجبات الأمن القومي وحفاظا على مكانة الشهادة الثانوية على مستوى العالم.

وكشف إعلام شرطة الولاية بأن جهد الشرطة لم يقتصر على الجانب الأمني، مشيرا لإسهامهم في ترحيل الطلاب والمعلمين من وإلى مراكز الامتحانات في مختلف مدن الولاية، حيث ساهمت  الشرطة بأكثر من 60 مركبة شرطية في هذه المبادرة الاجتماعية.

 وجاء الاحتفال بتحرك الأطواف الأمنية في محليتي عطبرة والدامر والتي طافت الشوارع لإظهار القوة وإبداء الجاهزية التامة لتنفيذ المهام والواجبات المنوطة بمؤسسة الشرطة فيما رصد إعلام شرطة الولاية تفاعلا كبيرا من الجمهور مع هذه الأطواف والتي تمثل لهم حائط الحماية في ردع المتفلتين والقضاء على الظواهر السالبة وتجفيف منابع الجريمة.

وكشف استطلاع أجراه فرع الإعلام بشرطة الولاية عن آراء عدد من مشرفي المراكز من المعلمين والمعلمات حول انطباعاتهم عن دور الشرطة وأداء منسوبيها خلال فترة الامتحانات، حيث اتفقت جميع آرائهم على الدور الفاعل والكبير الذي اضطلعت به شرطة الولاية وتسخيركافة امكانياتها في تقديم يد العون للطلاب والمعلمين.

ومن جانبه هنأ السيد اللواء شرطة حقوقي دكتور سراج الدين منصور خالد مدير شرطة الولاية منسوبي قوات الشرطة بكافة أنحاء البلاد وشرطة الولاية على وجه الخصوص بما تكللت به جهودهم من نجاح وتميز في تأمين امتحانات الشهادة السودانية لهذا العام، مؤكدا أن هذه المؤسسة العريقة ستظل على الدوام حريصة كل الحرص على تأدية واجبها بمهنية وتجرد.

أخبار ذات صلة