الخرطوم 22-6-2022 (سونا) - استضافت قاعة مجلس الأساتذة  بجامعة النيلين اليوم الأربعاء  ندوة  "اللغة العربية الواقع والطموح " التي نظمها مجمع اللغة العربية بالخرطوم في إطار موسمه الثقافي الثاني بالتعاون مع كلية الآداب بالجامعة.

 وتمّ في الندوة  تقديم ورقتين ، الأولى "العربية أزمة لسان أم إنسان"  للدكتورة  ازدهار عثمان السيد ،العميد السابق لكلية اللغة العربية جامعة ام درمان الاسلامية ، والثانية ورقة " التحسين والتقبيح في الخطاب النقدي الأدبي" للدكتور عزالدين علي مختار،  الأستاذ بقسم اللغة العربية جامعة النيلين، وأدارت  الندوة الدكتورة  سلوى عثمان ، عميد كلية الآداب جامعة النيلين . وقد شهد الندوة جمهور غفير  تقدمهم خبراء وعلماء اللغة العربية وأساتذتها وطلابها بجامعة النيلين وبالجامعات المختلفة  وأسرة مجمع اللغة العربية بالخرطوم .

وإمتدح   الدكتور محمد صافي المستغانمي  الأمين العام   لمجمع اللغة العربية بالشارقة في كلمة مسجلة عرضت عبر  الفديو ، جامعة النيلين ووصفها بالجامعة العريقة ، وقال إن مجمع اللغة العربية بالشارقة شارك كل من مجمع اللغة العربية بالخرطوم وجامعة النيلين في اقامة هذه الندوة معاوناً ومآزرا ، وأشار إلى عظيم الاهتمام الذي يوليه حاكم إمارة الشارقة صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى لمجمع اللغة العربية بالشارقة ، في خدمة اللغة العربية في العالم العربي وعموم إفريقيا وكذلك عكس جانبا من جهوده  في تبنّي ورعاية المعجم التاريخي للغة العربية بكافة المراحل التي مرّ عليها المشروع الثقافي الأضخم الذي يؤرّخ لألفاظ اللغة العربية ويتتبّعُ تاريخ تطور استعمالاتها.

كما قدم وصية لإحكام التنسيق بين مجامع اللغة العربية بالعالم العربي ثم تنزيل القرارات  التي وضعتها هذه المجامع  من اجل خدم اللغة العربية على أرض الواقع .

وفي كلمته شكر البروفيسور  بكري محمد الحاج مدير الجامعة على تشريفه واستضافته للندوة كما رحب بالحضور ووصف جامعة النيلين بأعرق الجامعات السودانية، وحيا جهود مجمع اللغة العربية بالشارقة في دعم تطوير اللغة العربية عبر الكثير من الأنشطة والمهرجانات والمبادرات .

ورحب البروفيسور الهادي آدم محمد إبراهيم مدير جامعة النيلين بالحضور كافة وبأسرة مجمع اللغة العربية بالخرطوم ، كما خصّ السلطان محمد القاسم – حاكم الشارقة بالشكر على كريم دعمه ورعايته ومبادراته في دعم اللغة العربية والهوية الإسلامية ، وقال إن ابواب الجامعة ستكون مفتوحة لكل انواع التعاون والمشاركة مع مجمع اللغة العربية بالخرطوم ، وترجمة الاتفاق في مذكرة تفاهم توقع عبر الطرفين.

أخبار ذات صلة