الدمازين فى23/6/2022م (سونا) عقد مجلس وزراء حكومة إقليم النيل الأزرق ولجنة الأمن بالإقليم عقدا جلستين منفصلتين بمشاركة الفريق مالك عقار أير عضو مجلس السيادة الإنتقالي .

الفريق أحمد العمدة بادي حاكم الإقليم أعرب عن سعادته بقدوم عضو مجلس السيادة الفريق مالك عقار أير ومشاركته في إجتماعات مجلس الوزراء ولجنة الأمن بالإقليم ، وأضاف أن إجتماع مجلس الوزراء تناول عدداً من القضايا المهمة في مقدمتها التنوير بالأوضاع السياسية والأمنية وقضايا العائدين من دولتي جنوب السودان وأثيوبيا , مضيفاً أن مجلس الوزراء تناول القضايا التي تهم الإقليم في مقدمتها الخدمات الأساسية والمشروعات التنموية الكبيرة التي تم التصديق عليها من قبل الحكومة المركزية في مقدمتها الطريق القومي والطرق الداخلية بطول (40) كيلومتر وطريق الدمازين الكرمك الي جانب القضايا المتعلقة بفتح المسارات , وأشار لمبادرة حكومة الإقليم المتعلقة بإزالة التشوهات في المسارات المختلفة ، وأضاف أن جلسة مجلس الوزراء مع السيد عضو مجلس السيادة تناولت القضايا ذات الصلة بالمشاكل التي تعترض سداد رواتب العاملين بالإقليم في ظل الزيادات في الرواتب من الحكومة المركزية , وأكد إلتزام حكومة الإقليم بدعم التعايش السلمي ونبذ خطاب الكراهية والإنتماءات الضيقة وتوفير الأمن والإستقرار لمواطني الإقليم , وأضاف أن المجلس أمن على أهمية الدعم المركزي عبر عضو مجلس السيادة لإستكمال مشروع صيانة وتأهيل طريق الدمازين/الروصيرص ، مضيفاً أنه تم التأمين على أهمية الإسراع في إستكمال الترتيبات الأمنية إنفاذاً لإتفاقية جوبا لسلام السودان وترسيخاً لدعائم الأمن والإستقرار بالإقليم في ظل الجهود التي بذلت في سبيل تحقيق التناغم بين الإجهزة النظامية وتطوير العلاقات الحدودية مع دولتي الجوار الى جانب المنجزات التي تحققت من خلال الإجتماعات المشتركة مع حكومة ولاية سنار ، وأوضح أنه تم التأكيد على الجهود المبذولة من أجل إنجاح الموسم الزراعي بصورة عامة وزراعة محصول القطن بنسبة 100% على وجه الخصوص ،

وأشار للطفرة الإنتاجية التي تحققت خلال الموسم الزراعي السابق ، وفى سياق ذي صلة عقدت لجنة الامن اجتماعا اليوم بامانة الحكومة بحضور عقار عضو مجلس السيادة حيث اوضح حاكم الاقليم أن لجنة الأمن أكدت حرص حكومة الإقليم على دعم الأوضاع الأمنية بكافة ربوع الإقليم

أخبار ذات صلة