الخرطوم 24-6-2022 (سونا) - دشن المجلس القومي لرعاية الطفولة  اليوم الحملة القومية لتسجيل المواليد  بالتعاون مع الادارة العامة للسجل المدني، بمنطقة الفتح 2  بام درمان.

وخاطب الأمين العام للمجلس القومي لرعاية الطفولة دكتور عبدالقادر عبدالله أبوه الحملة التى تقام تحت شعار (سجل طفلك تحفظ حقو)، بحضور كل من الضابط الإداري للمحلية، وطاقم المجلس القومي لرعاية الطفولة ولجان الخدمات والتغيير .

و أكد عبد القادر ان هذا التسجيل يأتي لحفظ حقوق الأطفال ولتحقيق الخدمات الاساسية وفي اطار استراتجيات المجلس في بناء قاعدة بيانات الطفولة، مشيداً بدور الادارة العامة للسجل المدني، لتسجيل الأطفال على مستوي السودان لتقوية بناء قاعدة بيانات للطفولة.

 وأضاف ابوه في خطابه أمام المجتمع المحلي بالفتح (2) أن تسجيل  الأطفال يقع تحت المسؤولية الإجتماعية في اطار تنسيق دقيق مع السجل المدني.

واشار إلي أن  العمل سيتواصل في شكل فرق حتي نهاية العام 2022، مؤكداً على تقوية هذه الجانب حتي تنشىء الدولة قاعدة بيانات حقيقية تستفيد منها في تقديم خدمات أساسية  للاطفال على مستوي السودان، ورفع كفاءة المسؤولية الإجتماعية في مجتمعنا المحلي، وصولاً إلى إستراتيجية شاملة في تحقيق حماية متكاملة ورعاية متصلة للاطفال، داعياً كل شرائح المجتمع المحلي لتحقيق المسؤولية الإجتماعية.

وأوضح الامين العام  ان هنالك 36 فريقا على مستوي السودان بتنسيق مع مجالس الطفولة بالولايات والسجل المدني لتسيير العمل على مدار السنة على ان يكون العمل في مجمعات الخدمات بشكل نوافذ متخصصة ، برعاية المجلس القومي لرعاية الطفولة، وبالتنسيق مع الإدارة العامة للسجل المدني على مستوي قيادته حتي تكتمل عمليات تسجيل المواليد.

 وفي ختام حديثه أمن على ان هنالك 35 ألف طفل  يتم تسجيلهم في منطقة الفتح  2 وأن المجلس سوف يعمل على انشاء اكبر قاعدة بيانات للطفولة.

من جانبها قالت مدير إدارة الإعلام والعلاقات العامة للسجل المدني مقدم شرطة  مها هارون تاج الدين ، إن شهادة الميلاد اول خطوة للحصول على الرقم الوطني مناشدة  الأمهات والأباء والأسر الإهتمام بتسجيل أطفالهم وإستخراج شهادة الميلاد لضمان حفظ حقوقهم، مضيفة أن شهادة الميلاد حق أساسي لكل طفل مولود في السودان.

على صعيد متصل طالب مدير وحدة الفتح غرب جلال حمزة محمد صالح بتوفير خدمات البنية التحتية بالمنطقة، وتقديم الخدمات الأساسية للاطفال، داعياً السجل المدني والمجلس للإستمرار في تسجيل كل الأطفال بالمحلية، كما ناشد وزارة الداخلية لإنشاء مجمع لتقديم الخدمات للجمهور، ودعا منظمات المجتمع المدني لتقديم خدمات  افضل للأطفال خاصة في منطقة الفتح 2.

أخبار ذات صلة