الخرطوم 29-6-2022 (سونا) - إلتقى الأمين العام للصندوق القومي لرعايه الطلاب بروفيسر عصام عباس بابكر كرار بمكتبه أمس مدير الجامعة التكنلوجية بروفيسور احمد عبدالقادر برفقة دكتور احمد محمد عثمان عميد شوون الطلاب.

وتناول اللقاء مشاكل السكن وضرورة وضع الحلول لها على المدى القريب بسكن الشراكة والحاجة الملحة للتوسع فيها وعلى المدى البعيد بتشييد مدن جامعية جديدة لإيواء الطلاب وسد الفجوة السكنية الناتجة عن تراكم الدفعات.

وجه الأمين العام بروفيسور عصام عباس بابكر كرار بتكوين لجنة دائمة لمتابعة مشاكل السكن لطلاب الجامعة من المكتب التنفيذي وإدارتي الموارد والمشروعات بالإضافة للإدارة القانونية، كما وجه  اللجنة بمعاينة المبنى المقترح لسكن الشراكة ومعالجة المشاكل، وأمن على المسؤولية المشتركة نحو الطلاب والتي تقع على عاتق الصندوق والجامعة والمجتمع، مؤكداً إهتمام الصندوق وسعيه الجاد لمعالجة كافة الإشكالات الخدمية في المجمعات السكنية.

وعن الفجوة السكنية أكد الأمين العام ألا سبيل لحلها آنياً سوى عن طريق الكرفانات وسكن الشراكة وعن الحلول الآجلة لمشكلة السكن، وبشر الأمين العام بأن نهايه العام 2022م ستشهد افتتاح أربع مدن جامعية رغم شح الموارد والظروف الإقتصادية التي تمر بها البلاد.

من جانبه كشف بروفيسور أحمد عبدالقادر عن الإشكالية التي تواجهها الجامعة والمتمثلة في سكن طلاب السنة الأولى لهذا العام، وقدم عبد القادر سرداً تعريفياً عن الجامعة التكنولوجية التي تم تأسيسها في عام الف وتسعمائة واحدٍ وتسعون ومن ثم تحولت إلى جامعة حكومية في العام ثمانية عشر بعد الألفين، وأضاف أن الجامعة كغيرها من الجامعات تواجه فجوة سكنية لطلابها الأمر الذى دفعهم للبحث عن إيجاد حل ٍلها مع الجهة المختصة الصندوق القومي لرعاية الطلاب.

يذكر أن اللقاء جاء في حضور مدير المكتب التنفيذي للصندوق ومدير الإدارة العامه للموارد والإستثمار  ومدير إدارة المشروعات.

أخبار ذات صلة