كسلا 4-7-2022(سونا) نظم اتحاد المكفوفين بولاية كسلا بالتعاون مع المنظمة السودانية للتنمية (سودو) ضمن مشروع بناء ودعم منظمات المجتمع المدني والمجتمعات القاعدية بالولاية ــ منتدىً حول قضايا المؤتمر الدستوري والتحول الديمقراطي تحت شعار( من اجل الانتقال لبناء سودان جديد) بحضور مفوض العون الانساني ادريس علي محمد ومدير منظمة سودو حاتم موسي.

وهدف المنتدي الي توعية المكفوفين بحقوقهم في المشاركة السياسية وكيفية المشاركة في كتابة الدستور الدائم للبلاد  والمساهمة في انجاح عملية التحول الديمقراطي والانتقال.

من جانبه استعرض حاتم دور المنظمة واهتمامها بقضايا  الاشخاص ذوي الاعاقة الي جانب اهتمامها بقضايا التحول الديمقراطي المدني ودعم هذا التحول عبر مجموعة من الانشطة ، وأضاف أن المنظمة تنفذ هذا البرنامج في عدد من الولايات للمساهمة في وضع دستور يتم بمشاركة كافة اطياف الشعب السوداني مبينا ان شريحة الاشخاص ذوي الاعاقة تعتبر من الشرائح الاساسية في كتابة الدستور يحوي كافة قضاياهم بشكل واضح.

ودعا ادريس الي اهمية وضرورة مشاركة شريحة الاشخاص ذوي الاعاقة بكافة تصنيفاتهم في مسالة صناعة الدستور وتوطين الحوق دون التمييز مشيرا الي ضرورة الربط مابين شرائح المعاقين في اتحادتهم المختلفة لخدمة قضاياهم.

وفي ذات السياق امن رئيس مجلس الاشخاص ذوي الاعاقة بالولاية الصافي محمد  فضل الله علي اهمية مشاركة ذوي الاعاقة في صناعة الدستور باعتبارهم شريحة لايجب اسقاطها حتى يتمكنوا من حماية المواد الخاصة بهم ونوه الي التحديات التي تواجه الشريحة في عملية التحول الديمقراطي المتمثلة في اصلاح التشريعات والسياسات والقوانين وبناء الاحزاب التي تضمن تهيئة البيئة التي تمكنهم من ممارسة حقوقهم السياسية والمشاركة في العملية الانتخابية من خلال التصويت والحق في الترشح .

اللى ذلك عبر رئيس اتحاد المكفوفين بالولاية عبد الرحمن عثمان عن تقديره لمنظمة سودو والشراكة القائمة مع اتحاد المعاقين والدفع بقضاياهم المختلفة.

أخبار ذات صلة