الخرطوم في 5 يوليو 2022م (سونا) – اعلن الباشمهندس عباس محمد الحسن البشير المدير العام للشركة السودانية للتوليد المائي المكلف ان البلاد بذلت جهود مقدرة لتوفير قطع الغيار للأليات والمعدات الخاصة بمحطات التوليد الكهربائي والمائي عقب عقوبات الحظر الذى فرض عليها وكانت سببا في تدهور هذين القطاعين مؤكدا ان السودان تمكن من التعامل بصورة مباشرة مع شركات صينية وفرنسية لوقف التدهور و تطوير تلك المنشئأت.

وأوضح الباشمهندس عباس في حوار مع (سونا) سينشر تفاصيله لاحقا وجود عقودات للاعمال المدنية نفذت عبر شركة صينية واعمال الكتروميكانيكية وتختص بمنشآت الكهرباء نفذت عبر شركة فرنسية بجانب تعاملهم مع شركات مصنعة لبعض القطع والأنظمة لا تأتي إلا من الشركة الام، وباجتهادات كبيرة تمكن السودان  من الوصول للشركة المصنعة عبر وسيط لجلب قطع الغيار.

وأضاف الباشمهندس عباس  انه من المشاكل التي استطاعت الوزارة حلها في زمن الحظر(نظام التحكم لمحطة الروصيرص) بعد مغادرة الشركة الألمانية المصنعة له حيث تم تحديد شركة أخرى للتعاون معها لعمل الصيانات السنوية للأنظمة في الروصيرص،الا انه بعد رفع الحظر قامت شركة ABB الألمانية، بزيارة الروصيرص وفحص وتقييم كل المعدات والأنظمة المصنعة بواسطتهم وعمل خطة لتوريد قطع الغيار الضرورية وإعداد خطة لتأهيل الأنظمة، حيث بدأ العمل فعليا في توريد قطع الغيار.

 

أخبار ذات صلة