الخرطوم 20-7-2022(سونا) - جدد المدير العام لوزارة التنمية الإجتماعية بولاية الخرطوم صديق حسن فريني ، التزام وزارته بحراسة حقوق الشرائح الضعيفة وفي مقدمتهم نزلاء الدور الإيوائية مؤكدا  ضرورة أحقية شرائح فاقدي الرعاية الوالدية والمشردين في الدمج المجتمعي والتمتع بحقوقهم الإجتماعية والقانونية .

جاء ذلك خلال لقائه صباح اليوم بمكتبه بمفوضي كشافة ومرشدات ولاية الخرطوم الأستاذين محمد حبيب محمد ومريم حامد خليفة بحضور مديري الإدارة العامة للرعاية الإجتماعية وإدارة الدور الإيوائية برئاسة الوزارة.

وتناول اللقاء السبل الكفيلة بعقد شراكات مع الوزارة بتفعيل العمل الكشفي بدور الإيواء إضافة لعمل فرق كشفية لطوارئ الخريف و درء آثاره بها علاوة على دور الوزارة ومشاركتها عبر منسوبيها بدور الإيواء في المخيم الكشفي العربى الذي يرعاه رئيس مجلس السيادة الإنتقالي ويستضيفه السودان في نهاية العام الحالى بمشاركة عدد من الدول العربية

ووجه فريني بعمل خطة خاصة لعمل الكشافة والمرشدات بالدور الإيوائية مع توفير كافة الإحتياجات الخاصة بعمل الكشافة والمرشدات بدور الإيواء واشاد فريني بالمبادرات المجتمعية التي تقوم بها الكيانات والواجهات الوطنية في تعزيز فرص الدمج المجتمعي لنزلاء دور الإيواء .

وقال مفوض كشافة ولاية الخرطوم الاستاذ محمد حبيب  أن اللقاء تناول كذلك دور الكشافة والمرشدات في معالجة القضايا الإجتماعية والظواهر السالبة بالمجتمع عبر الدورات والورش التي تقيمها لمنسوبيها وإن فكرة الإتجاه للدور الإيوائية تهدف لتوجيه المجتمع ولفت انتباهه نحو أهم الشرائح المهملة التي تحتاج لتكاتف وتعاضد المجتمع بهدف الدمج والعيش داخل أحضان الأسر لا دور الإيواء .

أخبار ذات صلة