الدمازين 26-7-2022 (سونا)- نظمت الإدارة العامة للمرأة بوزارة التنمية الاجتماعية بالتنسيق مع منظمات المجتمع المدني النسوية صباح اليوم زيارات تفقدية لمتضرري الاحدات الأخيرة بولاية النيل الازرق من الجرحى والمصابين بمستشفيات ولاية الخرطوم.

وتأتي الزيارة في اطار المجهودات التي تبذلها الحكومة الانتقالية لتخفيف الأوضاع الإنسانية الصعبة التي خلفتها الأحداث والصراعات القبلية و دور وزارة التنمية الاجتماعية الطليعي و الإنساني والاجتماعي الذي تقوم به حيث قامت الأستاذة سعاد ديشول مدير عام الإدارة العامة للمرأة وممثل وكيل الوزارة برفقة الأستاذة نجاة أحمد علي مدير إدارة المرأة بوزارة التنمية ولاية الخرطوم وبمشاركة واسعة من المنظمات النسوية بزيارة شملت ثلاثة مستشفيات بولاية الخرطوم "مستشفي إبراهيم مالك ومستشفي بحري وام درمان" وتعرف الوفد على الحالات التي وردت للمستشفيات  والاهتمام الكبير الذي يجدونه من الطاقم الطبي من رعاية وعناية . وأفادت الأستاذة سعاد ديشول أن الزيارة تأتي من خلال مسؤوليتنا تجاه المجتمع السوداني وبمبادرة من منظمات المجتمع المدني النسوية لتقديم العون اللازم لمتضرري الأحداث بالنيل الأزرق والوقوف على أحوالهم واحتياجاتهم وتوزيع بعض المعينات لهم .

وأكدت بأن المجتمع السوداني مجتمع متراحم ومتكافل وشددت على ضرورة نبذ الفتن والامتناع عن بث خطاب الكراهية والجهوية والعودة للتعايش السلمي و الاجتماعي في ولايات السودان المختلفة.

وأوضحت أن الوزارة والمنظمات أعدت خطة اسعافية تشمل زيارة لمناطق الأحداث وإعداد قوافل إنسانية بجانب تأهيل نفسي خاصة للنساء والأطفال المتاثرين ضحايا الصراعات  .

أخبار ذات صلة