الدمازين في 28-7-2022 (سونا)- دعا دكتور عبد العزيز محمد أبكر القيادي بقبيلة الهوسا مدير مركز دراسات السلام بجامعة النيل الأزرق الى نبذ خطاب الكراهية والالتزام بوقف العدائيات التي قطع فى اعداد وثيقتها وفد المجلس الاعلى للإدارة الاهلية بالسودان شوطا مقدرا مشيدا بالجهد المقدر للمجلس الذي بادر بالسفر للاقليم لتهدئة الاوضاع بالرغم من تصاعد التوترات الأمنية حينها .

وناشد عبدالعزيز في تصريح (لسونا) قيادات وشباب قبيلة الهوسا على مستوى السودان بوقف المظاهرات والعمل للاسهام في دعم جهود المبادرة الوطنية لحل الازمة في النيل الأزرق بين مكونات الاقليم والعمل على تحقيق السلام المجتمعي للمجلس الاعلى للإدارة الاهلية بالسودان والمبادرات المطروحة الاخرى بوقف العدائيات والترتيب لعقد مؤتمر جامع للصلح برعاية المجلس السيادي والمشاركة بفعالية في اللجنة العليا للحوار. داعيا منصات الاعلام الى عدم نشر خطاب الكراهية وتهيئة الظروف المناسبة لوقف العدائيات تمهيدا للصلح بين الهوسا والهمج.

أخبار ذات صلة