الخرطوم 1-8-2022(سونا)- واصلت محكمة الشهيد محجوب التاج، طالب كلية الطب بجامعة الرازي، جلستها اليوم برئاسة مولانا زهير بابكر عبد الرازق، واستمعت الي شاهدى دفاع، وكشف الشاهد الأول عميد كلية الرازي الدكتور احمد رزق ان ادارة الجامعة قررت يوم الحادث 24/1/2019 تعطيل الدراسة ولكن الطلاب بعد خروجهم من الجامعة تجمعوا وبدأوا في الهتافات وتصدت لهم عربة (بوكس) عليها ثلاثة مدنيين وحدث اشتباك، ثم جاءت عربات اخرى (تاتشرات) واشتبكوا مع الطلاب واستمر الاشتباك لسبع دقائق فقط.  وأضاف عميد الكلية ان ادارة الجامعة قامت بإخراج الطلاب عبر البصات، وقال لم تأت أية معلومة عن إعتقال أواصابة او إستشهاد اي طالب، وعند الساعة الخامسة مساء نفس اليوم علمت بإصابة طالب يتلقي العلاج بمستشفي الأمل.  واوضح عميد كلية الرازي انه بعد أسبوعين من الحادث وصل الجامعة اثنان من وكلاء النيابة للتحقيق في الواقعة مؤكداً انه لايوجد تنسيق بين ادارة الجامعة وقوات الأمن.  وفي السياق نفسه قال النّقيب بالأمن العام، أمين اسماعيل الامين، الذي يعمل بالدائرة السياسية، الأمن الطلابي انه كان موجوداً بجامعة الرازي في 24/1/2019 وان ملخص التقرير الذي اعدته ادارته  في ذلك اليوم يفيد بقيام مظاهرة في جامعة شارك فيها عدد من الطلاب  وتم احتواؤها بواسطة الشرطة وقوات العمليات، واضاف انه لم يرى الشهيد او اصابته.  وحددت المحكمة جلستها القادمة في الخامس عشر من الشهر الجاري لمواصلة الاستماع لبقية شهود الدفاع فى القضية.

أخبار ذات صلة