مدني 3-8-2022 (سونا) - إستمع إجتماع مديري الإدارات العامة والفرعية بوزارة الصحة ولاية الجزيرة صباح أمس برئاسة الدكتور أسامة عبد الرحمن أحمد الفكي مدير عام الوزارة  ، للتقرير الأسبوعي من الإدارة العامة للطوارئ  الصحية ومكافحة الأوبئة حول الأوضاع الصحية معسكر النازحين من إقليم النيل الأزرق بمدرسة

أبو بكر بحلة رضوان بمحلية مدني الكبرى، حيث إستعرض التقرير الأنشطة والتدخلات الصحية من قِبل إدارات الصحة والتي إستهدفت 1224 نازحا فى مجالات صحة البيئة والصحة الإنجابية وتعزيز الصحة والتحصين وصحة الأم والطفل والتغذية والملاريا والصحة النفسية .

وأكد التقرير رش 12 موقعاً بالرش الرزازي لمكافحة الطور الطائر للبعوض ورش 750 موقعاً حول المعسكر لمكافحة الطور المائي للبعوض وتوزيع 200 ناموسية وتعقيم كامل  للفصول والخيام  وكلورة المياه ومكافحة الذباب، إضافة لإجراء مسح تغذوي للأطفال والأمهات ومعالجة الحالات المصابة بسوء التغذية الحاد والمتوسط وتوزيع فيتامين (أ) العلاجي والوقائي للأطفال والمرضعات .

وكشف التقرير عن تحويل  36 طفلاً مصابا  بسوء التغذية الحاد لمستشفي الأطفال بمدني وتحصين 11 طفلاً من أمراض الطفولة وإمرأة واحدة حامل من التيتانوس ووضع 30 إمرأة حامل تحت الرعاية الصحية وتوزيع الصابون والبوسترات والمطبقات للوقاية من الأمراض والدعم النفسي لهم .

وأكد التقرير على الخدمة الطبية والعلاجية الممتازة المقدمة داخل المعسكر عبر العيادة الميدانية داخل المعسكر من قِبل طبيبين وقابلة وممرض و9 مسعفين ومساعد صيدلي وتحويل الحالات المرضية التي تحتاج لفحوصات لا تتوفر بالعيادة الميدانيه للمستشفيات بمدنى، بالإضافة لتحويل 93 من الحالات الطارئة للمستشفيات التخصصية  .

وشدد تقرير الإدارة العامة للطوارئ الصحية ومكافحة الأوبئة على ضرورة تحويل المعسكر لمنطقة أخرى تسمح بتقديم الخدمات الوقائية والعلاجية لان وجود المعسكر فى منطقة هشاشة أصبح قابلا للإنفجار الوبائي والبيئة الصحية المتردية.

أخبار ذات صلة