يا

كسلا 3-8-2022(سونا) - شهد  مدير عام وزارة الصحة والتنمية الاجتماعية بولاية كسلا  الدكتور علي ادم  ، ختام  الورشة التدريبية التي استهدفت إختصاصيي المختبرات الطبية بالمستشفيات حول  التشخيص المجهري للملاريا.

واوضح المدير العام ان  الورشة تعتبر من الورش المهمة من واقع  ان ولاية  كسلا تعتبر من المناطق  التي يستوطن فيها  طفيل المرض مؤكدا أن  التشخيص السليم بالفحص المجهري يعتبر التحليل القياسي للملاريا.

واضاف ان  الورشة تأتي في وقت  انتشار الملاريا في فصل الخريف الأمر الذي  يعتبر من ضمن الاستعداد لمواجهة طوارئ الخريف. مؤكدا دعمه لادارة المعامل للمضي قدماً والتطوير المستمر لكوادر المختبرات الطبية بالولاية عبر التدريب وتنفيذ مثل هذه البرامج . وأوضح الدكتور عبدالمنعم عمر عبدالله مدير الإدارة العامة للمعامل وبنوك الدم بالولاية حرص الإدارة على تأهيل الكوادر البشرية التي  تعتبر الركن الاساسي لإنجاح اي عمل مشيرا إلى أن  التدريب المستمر ورفع مستوى اداء الكوادر سينعكس ايجاباً في الارتقاء بالنظام الصحي بصورة عامة منوها إلى ان التشخيص الخاطيء للملاريا ستترتب عليه معاناة المريض والمؤسسات العلاجية في آن واحد. وعبر عن شكره للمنسقين و الميسرين  بالورشة والمشاركين والكوادر المساعدة لانجاح  الورشة، بالاضافة  للجمعية الإيطالية للتضامن بين الشعوب على لدعمها  للبرنامج التدريبي.

أخبار ذات صلة