الخرطوم  4-8 2022م (سونا) - وصلت عصر اليوم الخميس القافلة التي سيرها مجمع الفقه الإسلامي بالتعاون مع جامعة أم درمان الإسلامية ومركز أبحاث الرعاية والتحصين الفكري ومجلس الشؤون الدينية والأوقاف بالإقليم وصلت الدمازين حاضرة ولاية النيل الأزرق حيث كان في استقبالها بمدخل المدينة السيد وزير الرعاية الاجتماعية بالإقليم عمر الفكي الشيمي ، ورئيس مجلس الشؤون الدينية والأوقاف أ/ صديق يوسف محمد وعدد من قيادات مجلس الشؤون الدينية والأوقاف بالإقليم.

وقال الاستاذ الزبير محمد علي الأمين العام لمركز التحصين الفكري رئيس الوفد إن الهدف من القافلة تعظيم حرمة الدماء وتعزيز الأخوة الإيمانية وترسيخ السلام الاجتماعي ودعم مسيرة التعايش التاريخي بين المجموعات السكانية بالإقليم مبينا ان أنشطة القافلة تضم عدة مناشط أهمها المحاضرات الدعوية، وخطب الجمعة، والزيارات الاجتماعية، والملتقيات الجامعة للقيادات المؤثرة في المجتمع، إضافة إلى الأنشطة الإعلامية.

ويذكر أن الوفد يتكون من عشرة أفراد يُمثلون مجمع الفقه الإسلامي وجامعة أم درمان الإسلامية ومركز أبحاث الرعاية والتحصين الفكري.

أخبار ذات صلة