الخرطوم 6-8-2022 (سونا)- عقدت أمانة الحج والعمرة ولاية الخرطوم، اليوم السبت بدار قضاة السودان أولى ورشها التقيمية والتقويمية لأعمال موسم حج ١٤٤٣هجرية؛ لمعالجة السلبيات والتعضيد على المحاور الإيجابية التي حققتها.

ورحب الأستاذ علي براهيم الحدقنو أمين الأمانة العامة للحج والعمرة ولاية الخرطوم، بالمقترحات والمبادرات التي من شأنها تطوير أعمال الحج سعيا لراحة حجاج بيت الله الحرام.

وقال الحدقنو خلال مخاطبته الورشة التمهيدية الأولى لحجاج البحر(حملة الصابرين) إن هناك أربع ورش الأولى مخصصة لمناقشة وتقييم قضايا حجاج البحر، والثانية معنية بحجاج الطيران وهاتين الورشتين بمشاركة الحجاج، ثم ورشة ثالثة للحاسوب وتقنية المعلومات، ورابعة للإداريين وأمراء الأفواج، مشيرأ إلى أن هذه الورش تبدأ بورشة مخصصة لمناقشة وتقييم قضايا حجاج البحر.

وثمن الحدقنو دور القضائية في إنجاح الموسم مبينا أن المداخلات والملاحظات الموضحة من قبل الحجاج ستجد حظها من النقاش والدراسة، ومن ثم ادراجها في التوصيات الختامية. واقر الحدقنو بوجود قصور في الأداء صاحبت حج هذا العام ووعد بضرورة معالجتها في المواسم القادمة.

من جانبه أشاد الاستاذ معاوية الكناني رئيس إدارة المحاكم ورئيس لجنة الحج بالسلطة القضائية، بدور أمانة الحج والعمرة ولاية الخرطوم وأمراء الأفواج والإداريين في نجاح الموسم، ووصفهم بخدام بيت الله الحرام، وأشار إلى أن لجنة الحج بالسلطة القضائية أعدت مذكرة تقويمية حول ايجابيات وسلبيات الأداء في موسم الحج، وتسليمها لأمانة الحج والعمرة بولاية الخرطوم.

أخبار ذات صلة