القضارف 7-8-2022 (سونا)- دشن والي ولاية القضارف المكلف محمد عبدالرحمن محجوب ونائب المدير العام للبنك الزراعي السوداني عزالدين فقيري الانطلاقة الفعلية لعمليات التمويل وسط ترحيب كبير من المزارعين خاصة عقب إلغاء التأمين الاجباري وجعله اختيارياً .

 

وأكد والي ولاية القضارف المكلف محمد عبدالرحمن محمد أن تدشين عمليات التمويل للقطاع المطري بالقضارف ياتي إنابة عن كافة ولايات السودان الزراعية باعتبارها سلة غذاء السودان، مؤكدا اهتمام حكومة القضارف بترقية وتطوير القطاع الزراعي بشقيه النباتي والحيواني.

 

ودعا الوالي المزارعين لضرورة التوحد لقيام شركة المزارعين متعددة الاغراض لتوفير كافة مدخلات الإنتاج. وكشف الوالي عن ترتيبات لدخول الاستثمارات العربية في مجالات المحالج والصناعات التحويلية وطمأن المزارعين بتوفر التمويل الزراعي بالولاية .

 

واشاد الاستاذ عزالدين فقيري نائب مدير العام للبنك الزراعي بالمجموعات الكبيرة والمتابعة اللصيقة لحكومة القضارف والمزارعين من أجل توفير التمويل الزراعي، مشيدا بالخبرات التراكمية لمزارعي القضارف في الزراعة الالية المطرية على مستوى السودان وأعلن عن توفير اي مبالغ مالية للتمويل الزراعي بالقضارف والدخول في تمويل المرحلة الثانية بعد استكمال المرحلة الاولى .

 

وأشار الاستاذ عبدالله جمال الدين تكرون مدير بنك السودان المركزي بولاية القضارف للجهود التي بذلت لانجاح الموسم الزراعي، مشيرا الى إنخفاض التمويل هذا العام الى (٧) مليارات مقارنة مع مبلغ (١٥) مليار من العام الماضي بنسبة انخفاض بلغت (٥٢%) ودعا المزارعين لضرورة السداد خلال الفترة المحددة .

 

وحيا رئاسة البنك الزراعي لتدشين عمليات التمويل من ولاية القضارف باعتبارها رأس الرمح في العملية الزراعية المطرية مشيدا بتوفر التمويل الزراعي في وقت مناسب مع انتظام الأمطار بالولاية.

 

كما اشاد بالجهود المبذولة من تجمع مزارعي السودان الذين ظلوا مرابطين طوال الاشهر الماضية وثمن جهود والي ولاية القضارف في متابعته لانجاح الموسم الزراعي.

 

وكانت وصلت لرئاسة البنك الزراعي بولاية القضارف اكثر من (٢٧) ترليون جنيه لتمويل الموسم الزراعي بولاية القضارف من جملة التمويل الكلي البالغ (٤٥) ترليون جنيه.

أخبار ذات صلة