الجنينة 8-8-2022(سونا)- التقى نائب رئيس مجلس السيادة الانتقالي الفريق أول محمد حمدان دقلو بمقر إقامته بقصر الضيافة بالجنينة اليوم وفد الادارة الاهلية بولاية شرق دارفور بقيادة الناظر محمود موسى مادبو ناظر عموم قبيلة الرزيقات بالسودان.

وثمن سيادته دور الادارة الاهلية في وحدة الصف والكلمة، ومعالجة قضايا ومشاكل المجتمع، مشيدا بوفد شرق دارفور لوقفتهم ومساندتهم لبرنامج المصالحات التي تمت بولاية غرب دارفور. من جهته قال الناظر محمود موسى مادبو ناظر عموم قبيلة الرزيقات بالسودان في تصريحات صحفية، إنهم قدموا لولاية غرب دارفور، ليعلنوا دعمهم ومساندتهم للجهود الكبيرة التي بذلها نائب رئيس مجلس السيادة الانتقالي الفريق أول محمد حمدان دقلو، في تحقيق الأمن والسلام والاستقرار بالبلاد، خاصة جهوده في رتق النسيج الاجتماعي والمصالحات القبلية بولاية غرب دارفور. واشاد مادبو بما وجدوه من حفاوة الاستقبال من مواطني مدينة الجنينة خارج المدينة، بقيادة السطان سعد عبدالرحمن بحرالدين سلطان عموم دار مساليت، ووحدتهم وتماسكهم، ونسيان مرارات الماضي وفتح صفحة جديدة من التسامح والعفو. و عبر عن أسفه لمقتل ثمانية عشر شخص على الحدود مع تشاد، وهو حدث مؤسف نتمنى أن لا يحدث مرة أخرى". من جهته أكد عضو الوفد العمدة محمد بناني، أنهم جاؤا إلى ولاية غرب دارفور من أجل دعم ومساندة برنامج المصالحات، والعودة الطوعية وانفاذ اتفاقية جوبا للسلام، وتحقيق السلام المجتمعي، مؤكدا دعمهم لنائب رئيس مجلس السيادة الانتقالي الفريق أول محمد حمدان دقلو في مساعيه لحلحة كافة القضايا القومية وبالأخص مشاكل ولاية غرب دارفور.

أخبار ذات صلة