الخرطوم٨/٨/٢٠٢٢( سونا)- قال رئيس نداء أهل السودان للوفاق الوطني الشيخ الخليفة الطيب الجد، إن البلاد أمام مفترق طرق،  ببن أن تكون أو لا تكون،  وحذر الشيخ الطيب الجد من نموذج دول سوريا واليمن وليبيا حال لم يتوصل السودانون الى توافق بينهم.

ودعا الشيح الجد لدى مخاطبته اللقاء التنويري والتفاكري الذي نظمته المبادرة مع الادرات الاهلية بقاعة الصداقة بالخرطوم،  الى وحدة الكلمة وبذل الجهود حتى يخرج السودان من وهدته،  ويعود له أمنه واستقراره.

واضاف رئيس نداء أهل السودان أن هناك انفلات في الامن و سوء أخلاق المجتمع، وأضاف " الخمور والمخدرات أصبحت تروج في الشوارع وهناك وضع لم نسمع له مثيل وطالب بالتجرد والإخلاص من أجل الوطن.

 وأكد الشيخ الجد عقد مؤتمر المائدة المستديرة للحوار السوداني الجامع خلال الفترة 13 - 14 من الشهر الجاري،  وأضاف " بعد هذا المؤتمر سيكون له ما بعده، مشيرا إلى أنه ستكون هنالك حكومة انتقالية لا تزيد مدتها عن عام أو عام ونصف قبل قيام الانتخابات.

أخبار ذات صلة