الخرطوم 8-8-2022(سونا)- امتدحت السيدة زينب كتوكو الأمين التنفيذي  (للسيسا)، ان انعقاد ورشة – دور التحصين والمعالجة الفكرية في مكافحة الأرهاب التي ينظمها جهاز المخابرات العامة بالتنسيق مع أجهزة الأمن والمخابرات الأفريقية (سيسا) اليوم بفندق كورنثيا لايمكن ان تأتي في وقت افضل من ذلك ، مشيرة الى ان القارة الافريقية اصبحت تواجه تهديدا من انشطة التطرف.

ودعت الى تطوير آليات عمل ثقافي وديني واجراء حوارات سياسية لدعم وتعزيز التعايش السلمي بجانب الحاجة الى التركيز على التعليم والاهتماتنم بالشباب,

من جانبه قال السفير جوزيف اشوت رئيس اقليم شرق افريقيا مدير المخابرات اليوغندي إن انعقاد هذه الورشة يأتي في اعقاب جائحة كرونا التي دمرت اقتصاديات الدول  في وقت تشهد فيه القارة الافريقية تحديات كثيرة سياسية واقتصادية واجتماعية.

واضاف قائلا ان انعقاد هذه الورشة ياتي في ظل اعمال ارهابية من مجموعة شباب الدولة الاسلامية في جمهورية الكنغو وموزمبيق مشيرا تصاعد  التعصب والتطرف في القارة الافريقية  بسبب عوامل خارجية تشمل الفقر والبطالة والتهميش ومسألة تقديم الخدمات وعدم المساواة والافتقار للفرص الاقتصادية والصراعات الدينية مما يتطلب جهود وادوار مهمة "للسيسا" بالتنسيق مع كافة الجهات ذات الصلة

تشير "سونا" الى ان الورشة ستختم اعمالها وترفع توصياتها غدا.

 

أخبار ذات صلة