مدني 10-8-2022 (سونا) - شرع الصندوق القومي للتأمين الصحي بولاية الجزيرة في تنفيذ بروتكول الشراكة مع صندوق الإمدادات الطبية بالولاية الرامي للتوسع في الخدمة الدوائية صباح اليوم، بتدشن حوسبة صيدليات الإمدادات الطبية لتقديم خدمات التأمين الصحي بمستشفى النساء والتوليد ومستشفى جراحة العظام وصيدلية ترياق ومستشفى الحوش ورفاعه، وذلك بتشريف الدكتور طارق العجوة ممثل مدير عام وزارة الصحة والدكتور أبو بكر خضر يوسف مدير الإمدادات الطبية والدكتور فخر الدين علي يس مدير التأمين الصحي بالجزيرة الذي جدد إلتزام إدارته بتذليل العقبات الفنية التي تعترض تنفيذ الشراكة مع صندوق الإمدادات الطبية لتقليل كلفة الخدمة وإستقرار الخدمة الدوائية في الخط الأول.

وأعلن مدير التأمين الصحي في تصريح (لسونا) أن التوسع في الخدمة الدوائية سيشمل حوسبة صيدليات الإمداد بمركز القلب والمرافق الصحية  بالمحليات.

من جانبه أبان الدكتور أبو بكر يوسف مدير الصندوق القومي للإمدادات الطبية بولاية الجزيرة (لسونا) أن الشراكة تستهدف تحقيق تكامل الخدمات بالمرافق والمؤسسات الصحية، معلناً إكتمال حوسبة 5 صيدليات بمدني ورفاعه كمرحلة أولى والعمل جاري للتوسع في الخدمة بالمحليات.

وعددت الدكتورة ريم عبد الحي المدير المكلف للخدمات الصحية بالتأمين الصحي أهمية حوسبة صيدليات الإمدادات الطبية لتخفيف العبء الإداري وتوفير الخدمات للمؤمن عليهم بالمرافق والمؤسسات الصحية وتقليل الإزدحام بصيدليات التأمين الصحي.

وأكد مدير عام وزارة الصحة المكلف أن المستفيد الأول من تكامل الخدمات الدوائية بين التأمين الصحي والإمدادات الطبية المواطن بتلقي إحتياجاته من الدواء داخل المرفق الصحي.

وقال إن الشراكة من شأنها إحتواء تكاليف الخدمة الدوائية وتخفيف العبء عن المواطن.

وعبر عدد من مرافقي المرضى بمستشفى النساء والتوليد ومستشفى جراحة العظام إستطلعتهم وكاله السودان للانباء عن إرتياحهم لتوفير خدمات التأمين الصحي الدوائية داخل المرافق لتقليل الكلفة وعناء البحث عن الوصفات العلاجية خارج المرفق وتحسين آليات الإحالة للأصناف غير الموجودة .

أخبار ذات صلة