سنجة 15-8-2022(سونا) - قام وزير الصحة الإتحادي المكلف دكتور هيثم محمد إبراهيم أمس بزيارة لولاية سنار إلتقى خلالها بحكومة ولاية سنار برئاسة والي الولاية الأستاذ العالم إبراهيم النور، وأكد التزمه بتوفير علاج الطواري لولاية سنار والوقوف معها في قضايا نازحي النيل الأزرق بالإضافة إلى دعم المستشفيات وتأهيلها خاصة مستشفى أبوحجار والسوكي.

وإستمع الوزير إلى تنوير من وزير الصحة بالولاية الأستاذة فاطمة عبد الحليم عن الأوضاع الصحية للنازحين من إقليم النيل الأزرق بولاية سنار وأماكن تواجدهم وأعدادهم وتصنيفهم الصحي، وما تم تقديمه لهم من معينات طبية بالإضافة إلى تنويرعام عن الوضع الصحي بالولاية بالمستشفيات والمراكز الصحية والمخزوون الإستراتيجي للأدوية بالولاية وإستعدادات سنار للخريف.

أكد والي سنار إهتمامه بقضايا النازحين المتأثرين بالأحداث القبلية بإقليم النيل وتقديم المساعدات لهم خاصة المعينات الطبية وإطلع الوزيرعلى الوضع الصحي بالولاية وما قامت به من مجهودات من أجل توطين العلاج بالولاية لتخفيف العبء على المواطن.

واختتم الوزير زيارته بجولة للوقوف على جهاز الأشعة المقطعية وجهاز الرنين المغنطيسي وجهاز عمليات تفتيت الحصاوي وجهاز عمليات العظام بمستشفى سنجة والتي تم تركيبها مؤخرا واصفا هذه الخطوة بالمتقدمه جدا بغرض توطين العلاج بالولاية.

أخبار ذات صلة