الخر طوم 17-8-2022(سونا) – دعت ورشة شؤون الاحزاب السياسية بضرروة تمكين المرأة بمشاركتها بالاحزب السياسية  وتمثيلها في مواقع اتخاذ القرار  جاء ذلك خلال الورشة التي اقامها مجلس شؤون الاحزاب السياسية صباح اليوم بالفندق الكبير تحت عنوان " تحديات مشاركة المرأة في الاحزاب السياسية " حيث قدمت خلال الورشة ورقتا عمل الأولي حول أهمية الاحزاب السياسية في التحول الديمقراطي قدمها البروفسير عطا البطحاني الاستاذ بجامعة الخرطوم   ،والورقة الثانية حول  تحديات مشاركة المرأة في الأحزاب السياسية قدمتها الاستاذة نعمات كوكو الباحثة في قضايا النوع والتنمية والسياسات البديلة ، وشهدت الورشة حضوراً واسعاً من المختصين والاعلاميين و المهنيين وممثلي  الاحزاب السياسية من كافة ولايات السودان .

الاستاذة هدى حسب الباقي  ممثلة الاحزاب السياسية ، قالت لدى مخاطبتها الورشة ان  دور المرأة في الاحزاب دور فعال بالرغم من ما تجده من اقصاء ، مشيرة لدورها  الكبير في التغييروالتنشئه  

من جانبه دعى بروفيسور عطا البطحاني، للاستفادة من التجارب السابقة  في المراحل الانتقالية والابتعاد عن النظرة الرومانسية للسياسة ،موضحاً ان

من سمات المراحل الانتقالية ظهور الأزمات الاقتصادية ، و ارتفاع معدلات الجريمة وكثرة التحالفات السياسية و أن هذه السمات تقل وتنتهي مع ثبات نظام الحكم وتعود الامور لطبيعتها .

وتطرق الي ضرورة ان تولي الاحزاب السياسية اهتماما بسمات المراحل الانتقالية وكيفية التعامل معها والاستفادة من التجارب السابقة في الانتقال لخلق تجانس قومي وبناء دولة تحترم المواطنة .

و أشارت استاذة نعمات كوكو ، الى ان الحل في تحديات مشاركة المرأة في الاحزاب السياسية  يكمن في  تفعيل دورها من خلال تمكينها في المشاركة في وضع السياسات و صنع القرار على جميع مستويات القيادة و تشجيع الاحزاب السياسية على ذلك .

وقالت نعمات كوكو  أن مسألة  عدم المساواة بين الجنسين في المشاركة السياسية يمتد كذلك على عدم المساواة بين الجنسين في المجالات الاخرى

مضيفة ان طيلة مسيرة الحركة النسائية السودانية الممتدة عبر التاريخ نجد ان  المرأة السودانية تعاني الاقصاء عن المشاركة الفاعلة على المستوى القيادي وفي مواقع صنع القرار في الاحزاب السياسية .

واشارت الي  أن التجارب السودانية اظهرت ان الأحزاب السياسية هي المؤسسات الملائمة لتمكين المرأة.

 

 

أخبار ذات صلة